Home
انت هنا : الرئيسية » زوايا » ثقافة وادب (الصفحة 5)

فلاديمير تماري.. بعيداً عن فلسطين وفي قلبها

العربي الجديد -أمير داود/على تنوّعها، يمكن ربط كل الأعمال الفنية والعلمية للـفنان الفلسطيني فلاديمير تماري (القدس 1942 - طوكيو 2017)، الذي رحل الإثنين الماضي، إلى الطبيعة الخاصة في فلسطين، أو للدقة، إلى الصورة البصرية التي احتفظ بها الفنان الذي بدأت قصته مع الفقدان بخسارة مدينته يافا في نكبة عام 1948، ثم باحتلال مسقط رأسه، القدس، بعيد هزيمة 1967 وهي المدينة التي ارتبط بها أثناء نشأته في رام الله وفيها. يقول ...

إقرأ المزيد

المتخيل وسلطة الواقع في «رماد بطعم الحداد» لمصطفى يعلى

القدس العربي - عبد السلام دخان/يتخذ تلقي العمل القصصي الموسوم بـ«رماد بطعم الحداد» للأكاديمي مصطفى يعلى الصادر حديثا في طبعته الأولى عن مطبعة الأمنية في الرباط (المغرب)، طابعا إشكاليا يرتبط بمكونات وسمات هذا العمل، وبالأبعاد النصية والتداولية للعمل القصصي، التي تقتضي استحضار البعد المعرفي والوظيفي والنقدي المساهم في تشكيل عوالم ومعالم «رماد بطعم الحداد»، ذلك أن اجتراح أي مقاربة تقتضي الاقتراب الحذر من السند ...

إقرأ المزيد

في الصلة الوثيقة بين الترجمة والتحقيق

العربي الجديد -مزوار الإدريسي/"الأصلُ" في الأدب والدراسات الإنسانية وهْمٌ كبير، وقد سعى نقّاد وكتّاب بارزون مثل رولان بارت وخورخي ل. بورخيس إلى البرهنة على استحالة القبض عليه، لأنّ "لا شيءَ من لا شيء"، مثلما قال أرسطو. وعليه، فلا "أصْلَ" في الكتابة مهما ادَّعى ممارسوها ونقادُها، وما التناص سوى دليل يُبطل دعوى المتوهّمين لفكرة "الأصل" والمروِّجين لها. وعند النظر في التحقيق، بصفته مَبْحثاً علمياً، ينتبه المهت ...

إقرأ المزيد

مسلسل «قصة الخادمة» لمارغريت أوتوود: الفاشية التي تغزل مستقبلنا

كوبنهاغن ـ دنى غالي: ظاهرة النساء والشابات اللاتي يرتدين الرداء الأحمر والغطاء الأبيض انتشرت في شوارع واشنطن وتورنتو احتجاجا على القرارات السياسية التي تمسّ قضايا المرأة وحقوقها، وهو ما أفزع مارغريت أتوود، الكاتبة الكندية التي اختلقت شخصية هؤلاء الخادمات أو الوصيفات بالزي الأحمر، في روايتها «قصة الخادمة» التي تروي ضمنا حكايا نساء الأرض تحت ظل حكم الأنظمة التوتاليتارية والثيوقراطية. صدرت الرواية عام 1984 وتم ...

إقرأ المزيد

وزارة الثقافة: محمود درويش اسم من أسماء فلسطين .. وهو باق وسيبقى

في الذكرى التاسعة لرحيل رمز فلسطين الثقافي الشاعر الكبير محمود درويش، أكدت وزارة الثقافة، على أن إرث صاحب الإبداعات اللامتناهية لا يزال حاضراً بل ومتغلغلاً في المشهد الثقافي الفلسطيني الجمعي داخل وخارج الوطن، مشددة في بيان لها، اليوم، على أن الروح الملهمة هي من بين أهم ما تركه درويش، والتي تشكل عصب التوجهات الثقافية لديه، ولدى جيل جيل كبير من الشعراء والمثقفين الفلسطينيين. ووجدت الوزارة في سيرة درويش ما يلخ ...

إقرأ المزيد

من أنا لأقول لكم … ما اقول لكم

في الذكرى التاسعة لرحيل شاعر فلسطين الشاعر محمود درويش لا يسعنا سوى ان نردد معه "فيا لكِ من قمَّة تشبه الهاوية أنتِ يا عزلة الجبل العالية !" لاعب النرد مَنْ أَنا لأقول لكمْ ما أَقولُ لكمْ ؟ وأَنا لم أكُنْ حجراً صَقَلَتْهُ المياهُ فأصبح وجهاً ولا قَصَباً ثقَبتْهُ الرياحُ فأصبح نايًا ... أَنا لاعب النَرْدِ ، أَربح حيناً وأَخسر حيناً أَنا مثلكمْ أَو أَقلُّ قليلاً ... وُلدتُ إلي جانب البئرِ والشجراتِ الثلاثِ ال ...

إقرأ المزيد

رواية الصوفي والقصر لأحمد رفيق عوض .. سيرة ممكنة للسيد البدوي

الايام - بديعة زيدان:أشار د. إيهاب بسيسو، وزير الثقافة، في تقدميه لرواية أحمد رفيق عوض الجديدة "الصوفي والقصر: سيرة ممكنة للسيد البدوي"، الصادرة عن دار الشروق للنشر والتوزيع في عمّان ورام الله، إلى أنها تحمل الكثير من الدلالات، فهو عمل سردي "من الناحية البنائية يعيد حرف مسار تاريخي ربما من المسارات التاريخية المهمة، والتي لم يتم الإضاءة عليه بالشكل الكافي في المرويات الأدبية، كما هو الحال في إطار التجارب وا ...

إقرأ المزيد

صانعة الحكايات .. جديد خالد جمعة

"صانعة الحكايات" .. جديد خالد جمعة رام الله – "أيام الثقافة": صدرت، موخراً، الرواية الثانية للأطفال، للشاعر الفلسطيني خالد جمعة بعنوان "صانعة الحكايات"، عن الدار الأهلية للنشر في عمّان، حيث جاءت الرواية في 144 صفحة من القطع المتوسط، وصمم غلافها الشاعر زهير ابو شايب معتمداً على لوحة للفنان الفلسطيني عماد شتية. "صانعة الحكايات" فتاة صغيرة اسمها "كلمات" بدأت بالثرثرة منذ أن أصبح عمرها سنة، وتحولت ثرثرتها إلى ق ...

إقرأ المزيد

باغتها حبا..فأمطرته شغفا…النرجسية في قصائد ريتا عودة

نزهة الرملاوي /عن دار الرّصيف للنّشر والاعلام في رام الله عام 2016، صدر ديوان "مباغتا جاء حبّك" للشّاعرة الفلسطينيّة ريتا عودة، يقع الدّيوان الذي يحمل غلافه لوحة للفنّان العراقيّ مهند محمد في 155 صفحة من الحجم المتوسّط. ريتا شاعرة العشق..فيلسوفة الأنا، لا حب عندها أو عاطفة أقوى من عاطفة متحدية للآخر، لتكون الأنا واضحة وصريحة، تبادل الحبيب العشق وتقاسمه الروح، الكلمات والإراده...تدلل نفسها، ولا تحب أن تدلل أ ...

إقرأ المزيد

السرقة الأدبية في الأبحاث العلمية ..بقلم :: د.ايهاب عمرو

السرقة الأدبية في الأبحاث العلمية..بين حكم القانون ونظرة المجتمع يثور على السطح بين الفينة والأخرى تساؤلات بخصوص السرقة الأدبية في الأبحاث العلمية، خصوصاً رسائل الماجستير والدكتوراه، ومدى الحاجة إلى تفعيل الإجراءات القانونية ذات العلاقة؟. ولا بد من الإشارة إبتداء إلى أن الحقوق تنقسم إلى ثلاثة أقسام هي: حقوق شخصية، وحقوق عينية، وحقوق معنوية تشمل الحقوق الناشئة عن الملكية الأدبية والفنية والصناعية. ويختلف الح ...

إقرأ المزيد

© 2011 Powered By Wordpress, Goodnews Theme By Nedalshabi

التخطي إلى شريط الأدوات
الصعود لأعلى