كيف يتم تصحيح أوراق امتحانات الثانوية العامة؟

sample-ad

خاص دنيا الوطن – أحمد العشي /أكد مدير عام الامتحانات في وزارة التربية والتعليم العالي بغزة، مروان شرف، أنه في كل يوم امتحان يبدأ المعلمون بتصحيح المادة بالتنسيق مع جميع مراكز التصحيح في محافظات الوطن، كما أن هناك توحيداً لآلية عملية التصحيح التي تتم على أحسن وجه.
وفيما يتعلق بآلية التصحيح، قال شرف في تصريح خاص لـ “دنيا الوطن”: “إن هناك آلية موحدة لجميع مراكز التصحيح الخمسة في محافظات الوطن (3 مراكز في الضفة ومركزان في قطاع غزة).
وأضاف: “أولى خطوات عملية التصحيح هي الاتفاق بين جميع المراكز على الإجابة النموذجية الموحدة، أما الخطوة الثانية فتتمثل في أن جميع المعلمين يصححون السؤال الأول بشكل ثابت حتى يوحدوا آلية التصحيح، ثم تشكل لجان من معلمين على شكل مجموعات بحيث كل معلم يصحح سؤال وتدقق الإجابة، ثم بعدها تصحح مجموعة أخرى من المعلمين الأسئلة الأخرى دون أن تعلم العلامات التي وضعتها المجموعة الأولى، ثم تدقق الإجابة مرة أخرى ويطابق تصحيح كل معلم بين المجموعتين الذين صححوا نفس السؤال وبالاتفاق على علامة السؤال بشكل كامل، ثم يتم تدقيق الدرجة، ثم يتم جمع العلامات لأكثر من مرة حتى يتم التأكيد على أن عملية الجمع صحيحة”.
وفي السياق، أوضح شرف أن المجموعة الواحدة من المعلمين يصححون صندوقاً واحداً مكوناً من 150 ورقة إجابة اليوم.
وفيما يتعلق بموقف الطلاب من امتحان مادة الرياضيات “الورقة الثانية”، علق شرف بقوله: “بالنسبة لأسئلة الورقة الثانية لامتحان الرياضيات، فقد تم وضعها وفق معايير ثابتة، حيث إنها تراعي الوحدات ومستويات الأهداف، حيث كان معظمها من الكتاب الوزاري، ومعظمها الآخر مشابهة لنمط امتحانات سابقة، فالرياضيات هي عبارة عن اتفاق مهارات والتي تختلف من طالب لآخر”.
وأضاف: “دائماً ما يشتكي الطلاب وخاصة في القسم العلمي على العلامات، عندما يشتكي الطالب فان شكواه تتمثل في ضياع علامة أو علامة ونصف، لكن في نفس الوقت فإن نتائجهم مطمئنة”.
وبين شرف أنه سبق وأن اشتكى الطلاب من بعض المواد في سنوات سابقة، وكانت نسبة النجاح فيها أعلى من المواد الأخرى، منوهاً إلى أنه لا يمكن إعطاء أحكام مسبقة بناء على آراء بعض الطلاب، مؤكداً أن كل طالب سيأخذ حقه عند عملية التصحيح.

sample-ad

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق