حمدونة: صيف قاس على الأسرى والماء يطفىء لهيب معتقل النقب

sample-ad


غزة- معا- طالب مدير مركز الأسرى للدراسات د. رأفت حمدونة، اليوم الأحد، المؤسسات الحقوقية والانسانية ومجموعات الضغط الدولية والصليب الأحمر الدولي بزيارة عاجلة للسجون للاطلاع على أحوال الأسرى وخاصة في معتقلات وسجون صحراء النقب كالسبع وريمون ونفحة في ظل ارتفاع درجة الحرارة.
وأضاف د. حمدونة أن الأسرى يلجأون إلى صب الماء على رؤوسهم وملابسهم للهروب من حرارة الصيف المرتفعة في صحراء النقب، في ظل عدم توفير امكانيات التهوية، ووجود كم كبير من الصفائح والأسلاك المعدنية التى تحيط بالمعتقلات والسجون وتعمل على اغلاق التهوية في ظل الاكتظاظ، وعدم توفير المراوح الكافية فى بعض الأقسام والغرف.
وأشار إلى أهمية الضغط على الاحتلال للالتزام بالاتفاقيات والمواثيق الدولية بتوفير شروط حياة كريمة وممكنة للمعتقلين في ظل سياسية التضييق والانتقام وتجاهل إدارة مصلحة السجون الاسرائيلية لمطالبهم واحتياجاتهم الأساسية والانسانية.

sample-ad

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق