ثلاث كتل نقابية يسارية بطولكرم تنظم ورشة عمل بمناسبة اليوم العالمي للفقر

sample-ad

طولكرم : نظمت ثلاث كتل نقابية يسارية في محافظة طولكرم وهي منظمة التضامن العمالية – الإطار النقابي للاتحاد الديمقراطي الفلسطيني فدا ، وكتلة نضال العمال – الإطار النقابي لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني ، وكتلة الوحدة العمالية – الإطار النقابي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين وبدعم من ) شيد – منتدى الشباب اليساري ) ورشة بمناسبة اليوم العالمي للفقر ، حيث نظمت الورشة بقاعة ” النضال ” بمدينة طولكرم .
وأدارت الورشة سحر عبدو سكرتيرة كتلة نضال العمال بطولكرم ، وتحدث في الورشة كل من محمد العاروري عضو المكتب السياسي لفدا ، أمين سر منظمة التضامن العمالية ، وحكم طالب عضو المكتب السياسي لجبهة النضال الشعبي ، وعادل اكبارية سكرتير كتلة الوحدة العمالية ، وحضر الورشة عدد من ممثلي القوى الوطنية وكوادر وأعضاء الأطر النقابية الثلاث وعدد من المهتمين .
وأكد المتحدثون بالورشة بان هناك أهمية كبيرة لقرار هيئة الأمم المتحدة رقم 47/ 196 والذي اعتمد يوم 17 أكتوبر من كل عام اليوم العالمي للقضاء على الفقر .
وأكد المتحدثون ضرورة العمل على القضاء على الفقر وبما يساهم في بناء مجتمعات أكثر سلما أكثر عدالة ، معتبرين أن للفقر أكثر من وجه فالافتقار إلى الدخل والموارد وعدم الحصول على مصدر رزق مستدام حيث أن مظاهره تشمل الجوع وسوء التغذية وعدم الحصول على التعليم وغيره من الخدمات الأساسية ، والتمييز الاجتماعي والاستعباد من المجتمع والتهميش .
وطالب المتحدثون بالورشة الحكومة أن تقوم بواجباتها باتجاه وضع سياسات من شأنها القضاء على الفقر، وهذا يتطلب من الحكومة الفلسطينية بأن تعتمد سياسات اجتماعية واقتصادية تسعى نحو بناء العدالة الاجتماعية ومن اجل التخفيف من حدة البطالة والفقر من خلال : مكافحة الفساد ووقف إهدار المال العام وتقنين مصروفات القطاع العام ، وسن التشريعات والقوانين الاقتصادية والاجتماعية التي من شأنها مكافحة الفقر والبطالة ومن أهمها : تطوير وتطبيق قانون العمل الفلسطيني وزيادة مبلغ الحد الأدنى للأجور ليصل كحد أدنى لفوق خط الفقر المدقع على الأقل تطبيق قانون الضمان الاجتماعي على كافة العاملين في القطاع الخاص والأهلي وزيادة المنافع تدريجيا ووضع إستراتيجية من شأنها تحقيق الأمن الغذائي .
وانتهت الورشة بعدة توصيات والتأكيد على إطلاق حملة شعبية من الأحزاب السياسية والأطر والمنظمات النقابية ومؤسسات المجتمع المدني للضغط من اجل وضع حد للفقر والبطالة وإقرار السياسات الاجتماعية والاقتصادية التي تصون حقوق أوسع الفئات الاجتماعية .

sample-ad

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق