استمرار وقف رواتب الموظفين بغزة سيدفع باتجاه تجسيد مشروع دويلة غزة

sample-ad


غزة / حذر محمود الزق امين سر هيئة العمل الوطني وسكرتير جبهة النضال الشعبي الفلسطيني في قطاع غزة من خطورة استمرار عدم دفع رواتب موظفي الحكومة في قطاع غزة رغم حلول شهر رمضان الكريم ورغم المعاناة القاسية التي سببها هذا الاجراء لموظفي الحكومة واسرهم التي وصلت لحد عدم القدرة على تلبية الحد الادنى من توفير ضرورات الحياه الكريمة .
كما ناشد الرئيس محمود عباس رئيس دولة فلسطين سرعة اتخاذ اتخاذ قرار صرف رواتب موظفي الحكومة في غزة متمنيا له دوام الصحة والعافية .
واضاف بان جهات معادية عديدة تسعى لاستغلال الوضع الانساني الكارثي في قطاع غزة بتجييره في سياق القبول بالمشروع الامريكي الساعي لإنشاء كينونة سياسية في غزة كحل لقضية شعبنا الوطنية.
مؤكدا ضرورة الحذر من تللك الدعوات التي تدعو لإنقاذ غزة انسانيا من حيث الشكل وفي الجوهر هي تسعى لتكريس الانقسام والدفع به صوب انفصال يحقق ما تسعى له قوى الشر التي تستهدف شطب هوية شعبنا الوطنية .
واضاف بان شعبنا الفلسطيني يدرك بان السبب الرئيسي لمأساة غزة يكمن في استمرار هذا الانقسام الاسود الذي شكل ولا زال خطرا على مشروعنا الوطني وسبب كارثة انسانية لأهلنا في قطاع غزة .
مطالبا بضرورة انهاء هذا الانقسام باستعادة وحدة شعبنا الوطنية كشرط اساسي لمواجهة المشروع الامريكي الخطير الساعي لشطب هوية شعبنا الوطنية.

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة