النضال الشعبي بالعاصمة القدس تزور اهالي الاسرى وتؤكد انهم على سلم الاولويات

sample-ad


القدس / أكدت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني في محافظة القدس على ضرورة وضع قضية الأسرى والأسيرات على رأس سلم أولويات منظمة التحرير الفلسطينية والقيادة الفلسطينية، والعمل لدى المؤسسات الدولية ،ومنظمات حقوق الإنسان ،والصليب الأحمر لضمان تحرير كافة الأسيرات والأسرى في سجون الاحتلال دون قيد أو شرط أو تمييز .
وتابعت الجبهة خلال قيام وفد منها بالعاصمة القدس بزيارة اهالي الاسرى من ابناء الجبهة المعتقلين لدى الاحتلال بقيادة امين سر المكتب السياسي عوني ابو غوش، والرفاق اعضاء قيادة الجبهة ، أن قضية إنهاء معاناة الآلاف من المعتقلين والأسرى في سجون ومعتقلات الاحتلال تعتبر عند كافة أبناء الشعب الفلسطيني خطا احمر لا يمكن تجاوزه.
واشار أبو غوش أن هذا واجب وطني وقومي وأخلاقي وإنساني يستحق كل الدعم والمساندة والتضامن، ويتطلب أيضا تحركا شعبيا وجماهيريا ورسميا واسعا وعلى كافة المستويات لإبراز قضية الأسرى، ولتحميل كافة مؤسسات حقوق الإنسان والصليب الأحمر الدولي مسؤولياتها إزاء هذه القضية والتدخل الفوري لإنهاء معاناة الأسرى وضمان الإفراج عنهم جميعا .
، واضاف أبو غوش أن استخدام حكومة الاحتلال لقضية الأسرى كورقة ورهينة للمساومة والابتزاز السياسي يعبر عن مدى الانحدار الأخلاقي لقادة الاحتلال حيث يأتي ذلك في سياق الحرب الشاملة والممنهجة التي يشنها الاحتلال على شعبنا . ووجهت الجبهة أسمى تحياتها الكفاحية والنضالية إلى أسرى الحرية في سجون الاحتلال والى أهاليهم وذويهم ، داعية جماهير شعبنا الفلسطيني إلى أوسع مشاركة شعبية وجماهيرية في الفعاليات التضامنية مع أسرانا البواسل في سجون الاحتلال الإسرائيلي .

sample-ad

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة