جبهة النضال و” وطنيون ” في طولكرم ينظمون لقاء سياسي للدعوة لإنهاء الانقسام

sample-ad

طولكرم – نظمت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني في طولكرم وحراك ” وطنيون لإنهاء الانقسام واستعادة الوحدة الوطنية ” لقاءً سياسياً موسعاً عقد في قاعة ” النضال ” بمدينة طولكرم بمشاركة واسعة من ممثلي القوى والفعاليات والشخصيات الوطنية حيث تم في اللقاء بحث ومناقشة آليات إنهاء الانقسام الكارثي المحدق بالساحة الفلسطينية .

وشارك باللقاء منسق عام حراك ” وطنيون لإنهاء الانقسام واستعادة الوحدة الوطنية ” أ . علي عامر ، وعضو المكتب السياسي لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني أ. حكم طالب .

وقدم علي عامر وحكم طالب مداخلتين رئيستين خلال اللقاء تمحورت حول الواقع الفلسطيني والتحديات التي تواجه القضية الفلسطينية وعلى رأسها ما يسمى ” صفقة القرن ” وكذلك الوضع الداخلي الفلسطيني الذي يشهد حالة الانقسام المتواصلة منذ أحد عشر عاماً وسبل مواجهتها والعمل نحو إنهاء وطي صفحة الانقسام واستعادة الوحدة الوطنية البرنامجية والشاملة وتعزيز الشراكة الوطنية بين مختلف قوى ومكونات شعبنا الفلسطيني .

وأكد المتحدثون في اللقاء أن التحدي الأكبر الذي يواجه شعب وقضية فلسطين اليوم هو الانقسام ومعالجة آثاره الكارثية والمدمرة التي عصفت بالقضية الفلسطينية وأضرت أضراراً جسيمة بالمشروع الوطني الفلسطيني ، ودعوا إلى سرعة تجاوز هذه المرحلة المظلمة من تاريخ شعبنا وإنضاج عوامل الحوار الوطني والانطلاق نحو مرحلة جديدة تعكس وحدة وصلابة الحركة الوطنية الفلسطينية في مواجهة سياسات وإجراءات الاحتلال ومواجهة مخططات الإدارة الأمريكية التي تسعى باتجاه تصفية القضية الفلسطينية وفرض أملاءات وحلول أمريكية منحازة للاحتلال وتتنافى من القانون الدولي والشرعية الدولية وتنتقص من حقوق وثوابت شعبنا .

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة