آراء الغزيين في حكومة التوافق

shello
shello 2014/06/04
Updated 2014/06/04 at 8:32 صباحًا

 145632

 

غزة / يتخوف الغزيون، الذين تلقوا خبر اعلان حكومة التوافق بفرح، من ان يضع الاحتلال العصا في دواليب المصالحة التي توشك ان تكتمل حلقاتها.

ورأى عدد من المواطنين في غزة أن الحكومة الجديدة أمامها مشوار طويل لتحقيق رغبات المواطنين بإنهاء الانقسام فعليا من خلال توحيد المؤسسات الرسمية تحت سيادة واحدة.

وقال المواطن توفيق حسونة (37 عاما) للقدس دوت كوم أن سكان غزة “يأملون في حياة جديدة بعد سنوات عجاف تحت الحصار والعدوان الإسرائيلي وحالة التضييق الذي تعرضت له غزة”.

وأشار إلى أن الكثير من القضايا تؤرق حياة السكان أبرزها الأزمات الحياتية متمثلة بالكهرباء والمياه وانقطاعهما بشكل مستمر بالإضافة للإغلاق المستمر لمعبر رفح ما يحرم الآلاف من المسافرين من التنقل من وإلى غزة.

فيما أبدى المواطن محمود عايش (31 عاما) مخاوف كبيرة تجاه التدخلات الإسرائيلية على الصعيد السياسي وربما استخدام الوسائل العسكرية لعرقلة عمل الحكومة الجديدة بهدف إفشال المصالحة بحجة وذريعة محاربة حماس، مشيرا إلى أن هذه المخاوف تبدد آمال الكثير من الغزيين في إمكانية نجاح تحقيق الأهداف الفلسطينية في إنجاح عمل الحكومة الجديدة وصولا لنظام سياسي مؤسساتي موحد.

وقال عايش أن إسرائيل ربما تلجأ لفرض عقوبات اقتصادية كبيرة ومؤثرة على الفلسطينيين ما يحرم الحكومة الجديدة من إمكانية صرف رواتب الموظفين وهو ما جرى إبان تشكيل الحكومة العاشرة عقب انتهاء انتخابات 2006، وشن حملات اعتقال ضد النواب والوزراء.

ورأت المسنة أم هاشم الهبيل (67 عاما) في منع الاحتلال الإسرائيلي لوزراء غزة في الحكومة الجديدة أنها قرصنة إسرائيلية، معربةً عن أملها في أن تواصل حركتا فتح وحماس حواراتهما حتى إنهاء الانقسام بشكل كامل.

من جهتها رحبت مجموعة من طالبات الجامعات بإعلان تشكيل الحكومة.

ورأت الطالبة فاتن مقداد، أن تشكيل الحكومة سيتيح حل كافة القضايا العالقة في الأراضي الفلسطينية وأبرزها المشاكل الاجتماعية والاقتصادية التي تواجه المواطنين.

فيما قالت الطالبة خلود شحادة أن على الحكومة الحالية معالجة آثار الانقسام وإيجاد حلول جذرية للأزمات التي تعصف بالمجتمع الفلسطيني عامةً والغزي خاصةً الذي يعاني من بطالة حادة إلى جانب الظروف الحياتية الصعبة في ظل استمرار أزمة الكهرباء ونقص المواد الأساسية التي تنعش الاقتصاد.

ودعت الطالبة شحادة الرئيس محمود عباس ورئيس الوزراء رامي الحمد الله وكافة الوزراء الجدد لزيارة غزة والاطلاع على مأساتها الكبيرة.

القدس دوت كوم – محمد ابو عواد .

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً