اجتماع ثنائي بين شباب النضال الجمعية الفلسطينية لتأهيل المعاقين خلال حفل بيوم المعاق العالمي بمخيم الشاطئ

2012/12/15
Updated 2012/12/15 at 5:05 مساءً

غزة/ نظمت الجمعية الفلسطينية لتأهيل المعاقين احتفالا بمناسبة يوم المعاق العالمي تحت شعار (تمكين الأشخاص ذوي الإعاقة ومجتمعاتهم في أرجاء العالم) بمشاركة اتحاد شباب النضال الفلسطيني ، حيث حضر الحفل كل من أعضاء مجلس ادرة الجمعية ، والدكتورة وفاء عابد من وزارة الشئون الاجتماعية ، وأيمن عياش مدير الجمعية ،وكفاح قديح مسئول اتحاد شباب النضال الفلسطيني بقطاع غزة،ومحمد العرجا مسئول لجنة العلاقات العامة والإعلام بالاتحاد بالقطاع ،وممثلي مؤسسات المجتمع المدني ، بالإضافة إلى حشد كبير من الطلبة ذوي الإعاقة والمعلمات وأولياء الأمور ،وذلك في مقر الجمعية بمخيم الشاطئ بمدينة غزة .

ورحبت عريفة الحفل في بداية المهرجان بالحضور شاكرة لهم تواجدهم في هذه المناسبة الخاصة والمميزة، وبعدها رتل الطالب نور الهنداوي آيات عطرة من القرآن الكريم ثم وقف الجميع احتراماً للسلام الوطني.

وفي كلمة رئيس مجلس إدارة الجمعية الدكتور نبيل أبو علي ألقاها بالنيابة عنه الدكتور يوسف أبو دية من الجمعية حيث رحب بالحضور جميعا ، والطلاب من ذوي الإعاقة .

 مبيناً أن جمعيته تحتفي بهم لما لاصراهم على مواجهة التحديات بهمة وتميز ، وأوضح أبو دية أن هدف جمعيته هو تحويل المواطن المعاق إلى كائن فاعل ومنتج يساهم في خدمة المجتمع وبين أن الجمعية أيضا تقوم بدورها في خدمة هؤلاء الطلبة والاهتمام بهم حتى تساعد في توفير التعليم لهم . داعيا كافة شرائح المجتمع الفلسطيني ، وكافة المؤسسات الدولية والمحلية إلى الأخذ بأيديهم والاهتمام بهم وتوفير سبل الراحة لهم .

من ناحيتها قالت الدكتورة وفاء عابد من وزارة الشئون الاجتماعية أن الوزارة تعمل جاهده بالتعاون مع مؤسسات المجتمع المدني من اجل تمكين ذوي الإعاقة ومساعدتهم في النواحي كافة، بما في ذلك لدمجهم بالمجتمع ، مؤكدة على حرص الوزارة علي تقديم كل الدعم والمساندة لذوي الإعاقة ، حسب الإمكانات المتاحة، معنوية كانت أم مادية.

ودعت عابد للحرص على الاهتمام بهذه الشريحة وتسليط الضوء لمعالجة القضايا التي يعاني منها ذوي الإعاقة ، مشيره إلى البرامج التي تقدمها الشؤون الاجتماعية لصالح هذه الشريحة .

بدوره أكد كفاح قديح مسئول اتحاد شباب النضال الفلسطيني بقطاع غزة في كلمته على استعداد الاتحاد التعاون مع مؤسسات المجتمع المدني من اجل تمكين ذوي الاعاقه والتسهيل عليهم في مجالات الحياة المختلفة .

 وأضاف قائلا: أن هذا اليوم ليس مناسبة احتفالية فحسب ،بقدر ما هو يوم للمراجعة والتقييم والوقوف بجدية ومسئولية عند الواقع الصعب الذي تعيشه هذه الفئة من شعبنا الفلسطيني ، وفليكن هذا العام فرصة لإثارة قضية المعاقين ، وشكر قديح رئيس وأعضاء مجلس إدارة الجمعية وجميع العاملين بها على جهودهم الجبارة تجاه ذوي الإعاقة من أبناء شعبنا الفلسطيني.

وقد تخلل الحفل العديد من الفقرات الفنية والترفيهية والدبكة الشعبية والأغاني المميزة وأناشيد على دلعونه واليرغول ،والتي تعبِّر عن تمسك المعاقين بالحياة والمستقبل ، وجميعها رسمت الابتسامة على وجوه الأطفال من ذوي الإعاقة ، قدمتها فرقة شباب النضال التابعة لاتحاد شباب النضال الفلسطيني ، وطلبة من الجمعية.

وبعد انتهاء فعاليات الحفل عقدت الجمعية الفلسطينية لتأهيل المعاقين واتحاد شباب النضال اجتماعا ثنائيا تدارسا فيه قضايا هامة ،مؤكدين على ضرورة التعاون المشترك بين الجمعية والاتحاد في شتى المجالات ، وذلك بحضور أيمن عياش المدير التنفيذي للجمعية ،ووفد الاتحاد ، وأشار أيمن عياش المدير التنفيذي للجمعية إلى أن الهدف الأساسي من عمل الجمعية الفلسطينية لتأهيل المعاقين هو نشر الثقافة التعليمية، وتعليم الأطفال وتطبيق حقوقهم، خاصة ذوي الإعاقة ، مؤكدا أن العمل الفردي عادة لا يحقق ما تنجزه الشراكة الفاعلة بين المؤسسات ذات الأهداف المتقاربة مقدما شكره لاتحاد شباب النضال الفلسطيني لعملهم الجاد في إنجاح هذا الحفل .

وقال محمد العرجا مسئول لجنة العلاقات العامة والإعلام بالاتحاد في قطاع غزة أن اتحاد شباب النضال يسعى دائما على التشبيك والتعاون مع مؤسسات المجتمع المدني من اجل خدمة فئة المعاقين في محافظات غزة وعلى السعي لدمجهم داخل المجتمع الفلسطيني من اجل النهوض بمجتمع متعاون خالي من المشاكل ، وأكد العرجا أن الاتحاد سوف يعمل على تكرار هذه المشاركات وبشكل دائم، حرصا منا على التواصل بين الجمعية وذوي الإعاقة ، فهذه البرامج في اعتقادي تساعد على دمج هذه الفئة مع أفراد المجتمع من خلال مشاركة عدد من الجهات فرحة هؤلاء الفئة .

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً