اسرائيل لأمريكا: أسرى 48 مقابل اخلاء الجاسوس بولارد

shello
shello 2014/03/27
Updated 2014/03/27 at 11:30 صباحًا

4d612089_view_1395767789

رام الله/ أكدت مصادر اسرائيلية مطلعة أن الولايات المتحدة، وتجنبا لإحراج على المستوى الدولي، قد تخضع لابتزاز الحكومة الاسرائيلية وتفرج عن الجاسوس الإسرائيلي المعتقل لديها جوناثان بولارد.

وقالت المصادر، إن تل ابيب لطالما كانت تطالب بإطلاق بولارد، المحكوم بالسجن مدى الحياة في الولايات المتحدة، إلا أن واشنطن كانت ترفض الطلب، لكنها هذه المرة” ربما تلبي الطلب الاسرائيلي وتتجنب الحرج الدولي وتسمح باتمام الاتفاق الذي تم برعايتها”.

وانطلقت المفاوضات في شهور تموز/يونيو الماضي مقابل افراج اسرائيل عن 104 من اسير فلسطيني تعتقلهم اسرائيل منذ ما قبل توقيع اتفاق اوسلو، بينهم 20 اسيرا فلسطينيا من مناطق 48.

ورغم أن الاتفاق يشمل هؤلاء الاسرى إلا ان الجانب الاسرائيلي يسعى لاستثنائهم حاليا، وابتزاز الجانب الامريكي لتحصيل مكاسب إضافية.

وتأتي هذه التطورات وسط توتر بين الفلسطينين والاسرائيلين على خلفية إطلاق الدفعة الأخيرة من أسرى ما قبل اوسلو، المفترض ان يتم نهاية الشهر الجاري.

وقالت المصادر إن الرئيس محمود عباس نقل رسالة واضحة إلى الجانب الأمريكي ملخصها انه ان لم يتم الافراج عن جميع المدرجين ضمن الدفعة الرابعة “سنكون في حل من كل شيء وسنذهب إلى الأمم المتحدة”.

هذا وسيلتقي وزير الخارجية الأمريكي جون كيري بالرئيس محمود عباس في عمان مساء اليوم الاربعاء على أن يهاتف نتنياهو ” لاحتواء التوتر”.

وكانت مصادر قالت في وقت سابق لـ القدسدوت كوم، إن الجانب الفلسطيني قد يوافق على تمديد المفاوضات مقابل اطلاق دفعات جديدة من الاسرى تشمل عددا من القادة والنواب والنساء والمرضى، واقامة مطار فلسطيني، ومجموعة من المطالب التي تهدف تحسين حياة الفلسطينين اقتصاديا.

يذكر أم جوناثان بولارد هو جاسوس إسرائيلي، وهو أيضا محلل استخبارات مدني سابق في القوات البحرية الأمريكية. وحكم عليه بالسجن مدى الحياة في العام 1986، وظلت اسرائيل تنفي علاقتها به إلى أن منحته الجنسية الاسرائيلية عام 2008.

القدس دوت كوم

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً