الافراج عن السرسك صاحب اطول اضراب عن الطعام في تاريخ الحركة الاسيرة

2012/07/10
Updated 2012/07/10 at 2:48 مساءً

 غزة/  وصل الأسير المحرر محمود السرسك ظهر الثلاثاء إلى قطاع غزة، عبر معبر بيت حانون ‘ايريز” شمال القطاع، بعد اطلاق سراحه من سجون الاحتلال الإسرائيلي.

واستقبل الاسير السرسك في احتفال جماهيري محدود ضم عدد من قادة الجهاد الاسلامي وأفراد عائلته قرب معبر بيت حانون قبل ان يجري نقله بشكل عاجل الى مشفى الشفاء بمدينة غزة لاجراء فحوصات طبية عليه للتأكد من تعافيه بعد الاضراب عن الطعام الذي استمر لـ 96 يوما.

وبدا الاسير السرسك بصحة جيدة ومعنويات عالية خاصة بعد الاستقبال الحاشد في مشفى الشفاء حيث تجمع المئات من المواطنين بمجرد سماعهم بنبأ الافراج عن الاسير.

ودعا نافذ عزام القيادي في الجهاد الدول العربية الى مضاعفة جهدها الى رفع المعاناة عن الشعب الفلسطيني وخاصة الاسرى، مؤكدا ان حركته لن تتوقف عن الفعاليات التضامنية مع الاسرى في سجون الاحتلال، وخاصة المضربين عن الطعام مضيفا :”هذا أقل الواجب تجاه أسرانا”.

وأضاف في المؤتمر الصحفي الذي عقد في مشفى الشفاء “الأمر يحتاج إلى جهود كبيرة من كل القوى الفلسطينية والحكومتين في غزة ورام الله، ومن الأشقاء في الدول العربية والإسلامية.

وأكد عزام ان:”محمود السرسك يسجل اسمه في سجل الشرف والمجد وسيزيدنا اصرارا على مواصلة طريقا في الوقوف امام وجه الاحتلال”.

من جهته بارك مركز الأسرى للدراسات للأسير المحرر محمود السرسك بمناسبة الإفراج عنه .

وتمنى الأسير المحرر رأفت حمدونة مدير مركز الأسرى للدراسات وعضو لجنة الأسرى للقوى الوطنية والإسلامية الحرية لكل الأسرى في السجون، معتبراً أن الإفراج عن السرسك انتصار جديد لإرادة الأسرى في السجون وانتصاراً لكل اللذين ساندوه ودعموه.

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً