البدء بتأسيس مدينة طبية الأولى من نوعها بفلسطين

shello
shello 2013/02/14
Updated 2013/02/14 at 3:28 مساءً

54_33_13_14_2_20131

رام الله / أعلن رئيس الهيئة الإدارية لجمعية الرعاية الطبية العربية إبراهيم غنام، اليوم الخميس، عن البدء بتأسيس مدينة طبية في سردا شمال غرب مدينة رام الله، هي الأولى من نوعها في فلسطين، بكوادر طبية متخصصة من الداخل والخارج.

وقال غنام خلال مؤتمر صحفي في مقر نقابة الصحفيين برام الله: ‘وصلنا لمرحلة متقدمة في إنشاء المستشفى الفلسطيني الألماني والمعهد الطبي الفلسطيني. سنضع حجر الأساس لهذه المدينة بعد توقيع مذكرة التفاهم مع الشركة الألمانية، بالتعاون مع وزرة الصحة والقطاع الخاص’.

وتضم المدينة مستشفى تعليميا تخصصيا، ومستشفى للعيون، ومعهد وطنيا للتدريب المستمر، ونادي أطباء فلسطين ومدرسة للموهوبين، وستقام على أراضي قرية سردا بمساحة 220 دونما، بالتعاون مع جهات ألمانية وفنزويلية.

وأشار عضو مجلس الإدارة في الجمعية الدكتور أمين ثلجي، إلى التوصل لتفاهم مع وزارة الصحة بتحويل مستشفى العيون الفنزويلي إلى باكورة تعاون طبي، وقال ‘نبدل جهودا لنكون جزءا من القطاع الصحي المحلي في فلسطين’.

وأعرب ثلجي عن أمله في أن تتكلل الجهود المبذولة بإنجاح المشروع، في خطوة تدعم القطاع الصحي في فلسطين، مشيرا إلى أن إقامة المعهد الطبي للتعليم المستمر سيساعد على تواصل الأطباء مع أحدث التقنيات الطبية العالمية، والاستفادة من الكفاءات المحلية.

من جهته، قال عضو الهيئة الإدارية بالجمعية أحمد عناب: ‘نحن مستعدون لشراكة تؤسس لمشاريع دائمة، معربا عن أمله بأن تكون المدينة الطبية المنوي إنشاؤها، حاضنة لأبناء شعبنا من ذوي الكفاءات المقيمين في الوطن والخارج’.

وأعرب نقيب الصحفيين عبد الناصر النجار، عن أمله بأن تشكل هذه المشاريع إحدى الخطوات الهامة في بناء دولة فلسطين.

يشار إلى أن الرئيس الفنزويلي هوغو تشافيز تبرع في وقت سابق لإنشاء مستشفى للعيون داخل فلسطين، وذلك خلال زيارة قام بها الرئيس محمود عباس مؤخرا إلى فنزويلا.

وكالة وفا.

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً