السيسي للمصريين: ما تحرجونيش أمام العالم ..مش أنا فى شخصى لكن الجيش ولا اطلب الامارة

shello
shello 2014/01/12
Updated 2014/01/12 at 4:19 مساءً

03_10_2013_1148540327_921477

القاهرة – وكالات: دعا الفريق أول عبد الفتاح السيسى القائد العام للقوات المسلحة كل المصريين إلى ضرورة المشاركة فى التصويت على الدستور الجديد للمصريين ، مؤكدا أن الدستور الجديد حقق توازنا حقيقيا ، وحقق الكثير من العدالة ، وعلى المصريين أن ينزلوا ليكتبوا تاريخيهم ومستقبلهم .
وقال الفريق أول السيسى خلال الندوة التثقيفية الثانية التى نظمتها إدارة الشئون المعنوية بمسرح الجلاء أن المصريين قاموا بأشياء عظيمة على مدار الفتر ةالماضية ، وقاموا بثورتين حقيقيتين ، وعندما أرادوا التغيير غيروا الدنيا بأكلمها ، مؤكدا أن الدستور خطوة حعلى طريق المستقبل ، ومصر أمانهة فى رقبتنا جميعا .
وأضاف السيسى “: كانت هناك جهود ضاره كثيرة لاسقاط الدولة المصرية ، ولم يتحقق منها شىء ، ولن يتحقق منها شىء ، ولن يتمكن أحد من النيل من مصر أبدا ، التى فضلها على الجميع ، أولهم الجيش والشرطة ، ليس لاحد فضل على مصر ، ويارب نعرف نوفى لمصر حقها بجد ”
ودعا السيسى الشباب إلى ضرورة المشاركة فى التصويت على الدستور الجديد باعتبارهم الكتلة الأكبر فى المجتمع والكيان القادر على إحداث التغيير فى الوقت الراهن ، قائلا للشباب “: أنتم الأمل كله والمستقبل كله ، والتاريخ رفع قلمه حتى يكتب عنكم وعن بلدكم ، فدعوه يستكمل كتابته ، بنزولكم إلى المشاركة فى التصويت على الدستور الجديد .
واستطرد السيسى “: انا أوجه حديثى لأمى واختى وإبنتى ، وأقول لهم ، عندما طلبت تفويضا لمواجهة العنف والإرهاب المحتمل ، نزل المصريون وابهروا العالم ، وأنا اليوم أدعوهم إلى تكرار نفس التجربة والسعى نحو التصويت على الدستور الجديد والنزول إلى لجان الإقتراع لرسم مستقبل مصر ، حتى يعلم العالم قدر بلدنا ومكانتها بين الأمم .
وأشار السيسى إلى أن الناس عندما تتصور أنهم حراس على الدين والعقيدة فهذا أكبر خطر ، وما يوجه للدين فى الوقت الراهن من إساءة أمر غير مقبول على الإطلاق ويجب مواجهته وتصحيح الصورة بشكل عام عن الإسلام فى الداخل والخارج ، قائلا “: سوف نحاجى من يسيئون إلى الدين أمام الله يوم القيامة ، على مافعلوه من أعمال قتل وترويع وتخريب .
وأضاف السيسى “: نحن متأكدون من النجاح لأننا على حق إن شاء الله ، مؤكدا أن التيار الذى كان يحكم الدولة لم يكن أبدا يعرف معنى التنظير لإسلام الدولة ومدى التطور الإنسانى ، الذى حدث على مدار أكثر من 1400 عام مضت ، فهم لا يعرفن سوى إسلام الجماعة ، وهذا لا ينجح أبدا فى إدارة الدولة .
وكشف السيسى :” قلت لانصار التيار الإسلامى منذ أن كنت مديرا للمخابرات الحربية فى عام 2011 أنهم غير صالحين لقيادة الدولة ، مع حجم الاشكاليات والتحديات التى تواجهها الدولة بعد ثورة 25 يناير 2011 .
ووجه السيسى حديثه لضابط وصف الجيش والشرطة قائلا “: انتم مسئولين عن سلامة الاستفتاء داخل اللجان الانتخابية وفى محيطها ، من أجل تامين أهلنا المصريين ، وإن شاء الله سنحميهم ونوفر لهم المناخ المناسب للتعبير عن رأيهم ، ونحن مستعدون لتقديم أرواحنا فداء لمصر .
وأشار السيسى إلى ان حماية إرداة الشعب المصرى فقرة أساسية فى الدستور ، ضمن مهام وواجبات القوات المسلحة .
وقال السيسى “: إن المصريين لا يغلبهم أحد أبدا ن ولا يقبلون الوصاية من أحد ، وعندما حكم رموز المرحلة السابقة البلاد ، تذكروا الاية الكريمة التى تقول” قل اللهم مالك الملك تؤتى الملك من تشاء ” وتناسوا الجزء الثانى من الآية وتنزع الملك ممن تشاء وتعز من تشاء وتزل من تشاء “.

ووجه كلمته الأخيرة للمصريين قائلا: ما تحرجونيش أمام العالم ..مش أنا فى شخصى لكن الجيش ،ﻻننا فى الجيش على قلب رجل واحد ونتبع الديمقراطية والتخصص، مشيراً إلي أن الدستور الجديد ألزم الحيش بحماية إرادة الشعب قائلاً وسنحميها تحت أى ظرف.
وطالب الحاضرون فى الندوة الفريق السيسى بضرورة الإعلان عن ترشحه لرئاسة الجمهورية فقال لهم :” لا يمكن لأحد أن يتكلم باسم الشعب المصرى ، والمصريين عندما أرادوا التغيير نزلوا إلى الشوارع والميادين ، وهذه ليست دعوة لنزول المصريين ، ولكن دعوة إلى ضرورة ألا يتحدث أحد باسم المصريين .
واستكمل السيسى “: ماذا سيقدم المصرى إلى الحاكم …الجيش يعمل معى منذ الخامسة صباحا ، ولا أجد معه أى مشكلة .
من جانبها قالت المستشارة تهانى الجبالى نائب رئيس المحكمة الدستورية إن الشعب المصرى لا يمنح الثقة لأحد من فراغ – موجهة حديثها إلى الفريق السيسى – وقد اختبرك الشعب من قبل فى 30 يونيو ، والآن يطالبك ويلح فى الطلب بأن تترشح لرئاسة الجمهورية ، واستكمال مسيرة مصر القادمة ، فرد السيسى قائلا “: دعونا نستكمل استحقاق الدستور أولا ، والقوات المسلحة هى التى يجب أن تعطى التفويض .

من جانبه قال الفنان محمد صبحى أن الاستفتاء على الدستور سيكون استفتاء على اخيار الفريق السيسى رئيسا للجمهورية ، وعلى المصريين أن ينزلوا ليدعموه .

ورد الفريق أول السيسى قائلا “: الكرسى مكتوب عليه إسم صاحبه اللى هيقعد عليه واللى عاوزه ربنا هيكون، وأوضح أنه لا يطلب “إمارة” لكنه استدرك قائلاً: “أنا مقدرش أدي ظهري لمصر.. القادم صعب ويحتاج إلى تكاتف الجميع واﻻصطفاف لبناء مصر”.

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً