القوى الوطنية بطولكرم تناقش أوضاع الأسرى وتقر برنامج للفعاليات التضامنية

2012/04/22
Updated 2012/04/22 at 3:18 مساءً

طولكرم : عقدت الفعاليات الوطنية في محافظة طولكرم اجتماعا موسعا ضم ممثلي فصائل العمل الوطني والهيئة العليا لمتابعة شؤون الأسرى ونادي الأسير الفلسطيني ووزارة شؤون الأسرى والمحررين ولجنة أهالي الأسرى ، وعقد الاجتماع في مقر جبهة النضال الشعبي في مدينة طولكرم .

وناقش الاجتماع الأوضاع داخل سجون ومعتقلات الاحتلال ومعركة الأمعاء الخاوية التي يخوضها أسرى الحرية ، حيث انضم للإضراب المفتوح عن الطعام أكثر من ألفي أسير فلسطيني وعربي في سجون وأقبية الاحتلال .

ووجهت القوى والفعاليات المجتمعة تحياتها للأسرى البواسل وصمودهم المشرف في مواجهة سياسات وممارسات ما تسمى بمصلحة السجون الإسرائيلية ، مثمنة هذا التلاحم وهذا الصمود الأسطوري الذي يجسده الأسرى في قلاع الأسر ، حيث تستمر حرب الإرادات وتنتصر إرادة الحرية على سطوة القهر والإذلال والاضطهاد الممنهج من قبل سلطات الاحتلال .

وأكد المجتمعون أهمية وضع قضية الأسرى على رأس سلم الأولويات وعلى الأجندة الوطنية اليومية من خلال تفعيل ملف الأسرى والتفاعل اليومي عبر نشاطات وفعاليات شعبية واسعة نصرة للأسرى وقضيتهم العادلة .

ودعا المجتمعون الجهات الدولية والمؤسسات الإنسانية والحقوقية للوقوف أمام معاناة الأسرى وأمام ما يتعرضون له من إجراءات واعتداءات ممنهجة ومن خلال سياسات العزل والموت البطيء والاعتقال الإداري والحرمان من الزيارات ومن لقاء المحامين ومن الحرمان من الدراسة ومن العلاج ومن غيرها من أشكال التعذيب الجسدي والنفسي التي تنم عن سياسة عنصرية وعدوانية وعن عقلية الاحتلال المنافية والمتناقضة مع كل الأعراف والمواثيق الدولية .

وناقش المجتمعون الترتيبات لخوض سلسة من الفعاليات لنصرة الحركة الأسيرة والتي ستتناول كافة المجالات وبما يعزز التلاحم الشعبي والجماهيري الوطني مع أسرى الحرية في سجون الاحتلال البغيض .

وفي نهاية الاجتماع تم تشكيل لجنة متابعة لوضع برنامج للفعاليات ومتابعة ملف الأسرى من كافة جوانبه ، وهذه اللجنة تضم في عضويتها ممثلين عن كافة الفعاليات المشاركة في الاجتماع وتضم كل من فيصل سلامة وإبراهيم النمر ومحمد الجيوسي وحليمة ارميلات وصائل خليل ومحمد جوابرة ومحمد علوش وخيري حنون ورياض الطنيب وسفيان بركات وأبو اشرف فودة وأبو خالد مهدواي وعبد الرحيم عسل .

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً