النضال الشعبي استهداف خيام النازحين في رفح امعان وتحدي لقرارات العدل الدولية

shello
shello 2024/05/27
Updated 2024/05/27 at 7:21 صباحًا

رام الله / اعتبرت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني قيام قوات الفاشية الجديدة باستهداف لخيام النازحين في رفح بشكل متعمد، يأتي في ظل الوحشية وحرب الإبادة الجماعية، وامعان واضح وتحديا لمحكمة العدل الدولية، ولكافة القيم الإنسانية، ودليلا على أنها دولة فاشية جديدة تشكل خطرا على الأمن والاستقرار العالمي.

وتابعت الجبهة اليوم يثبت الاحتلال للعالم أجمع مدى وحشيته وأن استمرار توفير الحماية الدولية له، ودعمه بالمال والسلاح من قبل إدارة بايدن وتحالفها الغربي يجعلها شريكة في هذا الاحتلال وجرائمه ويجب محاسبتها على ذلك .

وأضافت الجبهة هذه الفاشية الجديدة والاستمرار في ارتكاب المجازر دون تدخل عالمي ، ووسط صمت مطبق وبيانات خجولة باتت تشكل دعما للاحتلال ، وأن ما يتعرض له الابرياء المدنيين في غزة دون تدخل لوقف هذا العدوان هو وصمة عار في وجه الإنسانية والعالم الديمقراطي.

واشارت الجبهة أن نحن أمام قوة احتلال غاشم يجعل من الأطفال والنساء والشيوخ بنك لاهدافه، هذا يتطلب سرعة تنفيذ القرارات الدولية، داعية إلى عقد جلسة خاصة لمجلس الأمن الدولي ، وممارسة ” حجر سياسي ” على هذا الارهاب المنظم لدولة الاحتلال.

Share this Article