النضال الشعبي : تشارك فى مهرجان انطلاقة الثوره الفلسطينية وتبرق بالتهنئة “لفتح “

shello
shello 2013/01/05
Updated 2013/01/05 at 3:15 مساءً

غزة / شارك رفاق وكوادر وقيادات جبهة النضال الشعبى الفلسطينى يوم الجمعة بانطلاقة الثوره الفلسطينية وانطلاقة حركة فتح فى المهرجان الجماهيرى الحاشد فى ساحة الشهيد القائد ياسر عرفات بمدينة غزة.

 حيث رفعت رايات الجبهة والأعلام الفلسطينية ورايات حركة فتح فى المهرجان وزينت ساحة الشهيد ياسر عرفات بالصور للشهداء وعلى رأسهم الشهيد ابو عمار ولدكتور سمير غوشة وكل قيادات الشعب الفلسطينى .

هذا وابرقت قيادة الجبهة في غزة ، ودائرة الثقافة والإعلام المركزي برقيتين منفصلتين ، الاولى للإخوة في حركة فتح تهنئهم بذكرى الانطلاقة ، والثانية الى الاخوة في المكتب الحركي للصحفيين الفلسطينيين .


تهنئـــــــــة

الأخوات والإخوة  في المكتب الحركي للصحفيين الفلسطينيين.

الأخوة / في حركة التحرير الوطني الفلسطيني ” فتح “

قيادة وكوادر وأعضاء

تحية النضال وبعد ،،،

 

يسعدنا باسم دائرة الثقافة والإعلام المركزي لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني ، قيادة وكوادر وأعضاء في الضفة الغربية قطاع غزة والشتنات ، أن نرفع إليكم أسمى التحيات والتهاني الكفاحية ، بمناسبة الذكرى المجيدة ، لانطلاقة حركتكم الرائدة ، وانطلاقة الثورة الفلسطينية المعاصرة .

إن الاحتفال في الذكرى الـ 48 يأخذ معاني جديدة ، باتجاه إنهاء الانقسام ، ولم الشمل السياسي الفلسطيني ، الذي يعزز الوحدة الوطنية ، ويقوي مناعة شعبنا وقدراته بالتصدي للمشروع الصهيوني ، الذي يستهدف الشعب والأرض .

أيها الأخوة الأعزاء …

إن الأول من يناير ، يمثل ذكرى غالية ، على قلوب كل الفلسطينيين ، بمختلف انتماءاتهم ، وفي كل مكان ، لان هذا التاريخ المجيد ، لا يمثل ذكرى انطلاقة حركة ” فتح ” وحسب بل يمثل ذكرى انطلاقة مشرقة للكفاح الوطني الفلسطيني المعاصر ، هذا الكفاح الطويل والمرير ، والذي دفع من اجله شعبنا وثورته جيشا من الشهداء والأسرى والجرحى من اجل انجاز حقوقنا الوطنية الكاملة في الحرية والاستقلال والعودة.

الأخوة الأعزاء

خمسة عقود شارفت على الانتهاء ، من عمر هذه الثورة ، التي انطلقت من معركة إلى معركة ، ومن محفل إلى آخر  على المستوى الإقليمي والدولي باتجاه انتزاع حقنا المغتصب ، وتأكيد شرعيتنا

التاريخية فوق أرضنا وشرعيتنا بمقاومة الاحتلال ، الذي لا يزال يجثم  فوق أرضنا ، ويلوث هواء بلادنا  بقتله واستيطانه البشع .

هذه المسيرة الكفاحية ، التي استطاعت ، انتزاع الاعتراف الدولي من خلال م . ت . ف كممثل شرعي ووحيد لشعبنا وكقائدة لمسيرة كفاحه الوطني ..

خمسة عقود شارفت على الانتهاء وما زال شعبنا وسيبقى متمسكا بما انطلقت من اجله هذه الثورة ، وان العدوان والاستيطان لن يدفع شعبنا وثورته ، إلا إلى المزيد من التمسك بثوابته والدفاع عن حقه غير القابل  للتصرف أو الانتقاص .

الأخوة الأعزاء

كل التحية لكم ولجماهير شعبنا بذكرى الانطلاقة المجيدة ، ونأمل ان تأتي الذكرى القادمة ، وقد تحققت أماني شعبنا في الوحدة والحرية وإقامة الدولة المستقلة وعاصمتها القدس وعودة اللاجئين من شعبنا إلى مدنهم وقراهم التي شردوا منها .

 

عاشت الذكرى ألــ 48 لانطلاقة الثورة

عاشت م . ت . ف ممثلا شرعيا ووحيدا لكفاح شعبنا الفلسطيني

المجد كل المجد لشهداء الثورة

والحرية كل الحرية لأسرانا البواسل

وان فجر فلسطين آت لا ريب فيه

 

رفاقكم

جبهة النضال الشعبي الفلسطيني غزة

ودائرة الثقافة والإعلام المركزي

رام الله – فلسطين

5/1/2013

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً