النضال الشعبي وعائلة القائد الراحل ماهر سعيد تقيمان مجلسا تأبينيا

shello
shello 2024/06/03
Updated 2024/06/03 at 9:51 مساءً

لبنان / في اليوم الثالث على رحيل الرفيق الشهيد القائد يونس رفاعي ( ماهر سعيد ) اقامت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني وعائلة الشهيد مجلسا تابينيا في قاعة شبايطة في مخيم عين الحلوة / صيدا، حضره حشد من ابناء شعبنا وممثلين عن القوى والفصائل الوطنية والإسلامية.
وقد افتتح المجلس التابيني بايات من الذكر الحكيم ثم قدم الشيخ شوكت شبايطة موعظة تحدث فيها عن الشهادة راجيا الله الثبات والنصر لاهلنا في فلسطين وغزة التي تدافع عن الأمة باكملها وعن حقوق شعبنا.

 

والقى الرفيق ابو جهاد حليحل كلمة جبهة النضال الشعبي الفلسطيني حيث تطرق الى التاريخ النضالي للقائد المناضل الرفيق ماهر سعيد مبينا ان الرفيق كان مثالا للقائد الملتزم بقضايا شعبه، وهو الذي خرج من بلدته كفر عين في الضفة الغربية ليلتحق بالثورة الفلسطينية منخرطا في صفوف جبهة النضال الشعبي الفلسطيني منذ نعومة اظفاره ونشا وترعرع فيها وتدرب في معسكراتها، واكتسب الخبرات العسكرية والسياسية، وكذلك انجازه لعدد من الدورات الخارجية ما أهله لان يكون عضوا في القيادة العسكرية للجبهة في مرحلة الثمانينات.


واكد ان الجبهة ستبقى وفية لشهدائها وامينة على وصاياهم بتحقيق اهداف شعبنا في الحرية والاستقلال والعودة. كذلك تطرق الى حرب الإبادة والتدمير في غزة التي تنفذها دولة الكيان الاحتلالي الارهابي المجرم بحق المدنيين العزل والمدعوم من اميركا و قوى الغرب الاستعماري حيث اجتمعت كل اشرار وشياطين الارض ضد غزة وضد شعبنا الأعزل. واكد انه رغم هول المذابح والمجازر فإن شعبنا سيخرج من تحت الدمار والاشلاء منتصرا ثابتا على ارضه ومسقطا لكل مشاريع التهجير والابادة ،وانه مصمم رغم كل التضحيات الجسيمة على مواصلة الصمود والدفاع عن ارضه حتى يحقق كافة اهدافه في العودة والحرية والاستقلال.

Share this Article