الهيئة: الأطفال في سجن “الدامون” يعانون ظروف اعتقال قاسية وغير إنسانية

shello
shello 2023/05/25
Updated 2023/05/25 at 7:44 صباحًا

رام الله/PNN- قالت هيئة شؤون الاسرى والمحررين، إن الأسرى الأطفال في سجن “الدامون” يعانون ظروف احتجاز قاسية وغير إنسانية، تفتقر للحد الأدنى من المعايير الدولية لحقوق الأطفال وحقوق الأسرى.

وأضافت الهيئة، في بيان صحفي، اليوم الأربعاء، أن الأسرى الأطفال يعانون من نقص الطعام ورداءته، وانعدام النظافة، وانتشار الحشرات والاحتجاز في غرف لا يتوفر فيها تهوية وإنارة مناسبتان، إضافة إلى الإهمال الطبي وانعدام الرعاية الصحية، ونقص الملابس، والانقطاع عن العالم الخارجي، والحرمان من زيارة الأهالي، والاحتجاز مع أطفال جنائيين إسرائيليين، والإساءة اللفظية والضرب والعزل، اضافة الى العقوبات الجماعية، وترويعهم عند اقتحام الأقسام.

ونوهت إلى أن عدد الأسرى الأطفال في سجون الاحتلال بلغ  170 قاصرا، يقبع منهم 43 في قسم الأشبال في سجن “الدامون”، أصغرهم الأسير حمزة سليم حجاب (14 عاما)، والذي تعرض لأقسى انواع الضرب والتنكيل لحظة اعتقاله، وأثناء التحقيق معه.

أما عن حالة الأسير الطفل وسيم رشدي بشكار، تم نقله بعد اعتقاله إلى عزل الجلمة مدة 25 يوما، وكان يتم التحقيق معه وهو مقيد اليدين والقدمين، ما ألحق به كثير الأذى والضرر.

وأكدت الهيئة أن إدارة سجون الاحتلال تستمر بالتصعيد بحق الأسرى على اختلاف أعمارهم، في ظل غياب مؤسسات حقوق الانسان الدولية، والتنصل من كافة المعاهدات والمواثيق الإنسانية.

Share this Article