الهيئة العليا لمتابعة شؤون الأسرى والمحررين تنظم اعتصامها الأسبوعي

shello
shello 2013/01/22
Updated 2013/01/22 at 5:08 مساءً

رام الله /  نظمت الهيئة العليا لمتابعة شؤون الأسرى والمحررين اليوم الثلاثاء، اعتصامها الأسبوعي أمام مقر اللجنة الدولية للصليب الأحمر في مدينة رام الله تضامنا مع الأسرى البواسل المضربين عن الطعام في سجون الاحتلال الإسرائيلي.

وشارك في الاعتصام أعضاء من اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير وأعضاء من المجلس التشريعي واللجنة الوطنية العليا للدفاع عن حق العودة والاتحادات الشعبية لمنظمة التحرير وعدد من أهالي الأسرى والأسرى المحررين والعديد من المؤسسات والهيئات المدافعة عن حقوق الأسرى وممثلين عن القوى والفصائل الوطنية.

ورفع المشاركون العديد من اليافطات المعبرة عن حقوق الأسرى وصور الأسرى كما رددوا الهتافات المطالبة بحماية الأسرى من غطرسة السجانين داخل سجون الاحتلال.

وحمّل رئيس الهيئة العليا لمتابعة شؤون الأسرى والمحررين أمين شومان، الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة عن استشهاد الأسير المحرر أشرف أبو ذريع الذي استشهد يوم أمس نتيجة الإهمال الطبي المتعمد، مطالبا بضرورة توفير حماية دولية من قبل المؤسسات الحقوقية الدولية لأسرانا داخل السجون وعدم إخضاعهم لتجارب طبية وبشرية وإعطائهم أدوية خاطئة والتأخير في تشخيص حالتهم المرضية والتباطؤ في تقديم العلاج المناسب لهم ما يؤدي إلى تعرضهم للاستشهاد كما حصل مع ثلاثة أسرى محررين هذا العام. كما حمّل شومان الاحتلال المسؤولية عن حياة الأسرى الذين ما زالوا مضربين إضرابا مفتوحا عن الطعام وهم: الأسير سامر العيساوي وطارق قعدان وجعفر عز الدين ويوسف شعبان.

وألقى رئيس اتحاد الكتاب الفلسطينيين مراد السوداني كلمة أكد فيها أهمية الوقوف والتضامن والمشاركة الشعبية مع قضية أسرانا العادلة حتى تتحقق أهدافهم بالحرية من سجون الاحتلال.

وفا.

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً