بحث آليات تطبيق قانون الحد الأدنى للأجور في رياض الأطفال والمدارس الخاصة

2012/12/06
Updated 2012/12/06 at 5:38 مساءً

رام الله / عقد في مقر وزارة التربية والتعليم، اليوم، لقاء لبحث آليات تطبيق قانون الحد الأدنى لأجور العاملين في رياض الأطفال والمدارس الخاصة، بشكل يضمن ويحقق العدالة الاجتماعية للعاملين بما يتوافق مع ضمان توفير تعليم وبيئة تربوية لكافة اطفال فلسطين.

جاء ذلك خلال لقاء جمع فريقين من وزارتي التربية والتعليم والعمل بحضور كل من وزيرة التربية والتعليم لميس العلمي ووزير العمل د.أحمد مجدلاني وذوي الاختصاص من الوزارتين.

وشددت العلمي على أهمية مرحلة التعليم ما قبل المدرسة باعتبارها من المراحل الاساسية في رفد الاطفال بالمهارات والخبرات الحياتية وصقل شخصياتهم وتلبية احتياجاتهم، لافتةً الى الدور الذي توليه الدول المتقدمة في هذا المجال، الأمر الذي يبرهن على أهمية هذه المرحلة في تشكيل دعائم النظام التربوي والتعليمي.

وأشارت العلمي الى دراسة أجرتها الوزارة حول واقع المدارس الخاصة ورياض الاطفال متضمنة العديد من المؤشرات والبيانات من حيث الاجور وعدد العاملين وغيرها من الجوانب الادارية والفنية، مؤكدة على الحرص الذي توليه الوزارة في سبيل تعزيز التعاون والتنسيق مع كافة الجهات من أجل التوصل الى الأهداف المنشودة.

وأوضح مجدلاني ضرورة التنسيق بين الوزارتين من أجل التوصل الى اطار يفضي الى حل جميع الاشكالات وتنفيذ قانون الحد الادنى للاجور الذي يضمن تحقيق الرضا لدى العاملين، مؤكداً على أهمية التوجه نحو آليات واقتراحات عبر الفريق المشترك المناط به بحث الاجراءات الكفيلة بتنفيذ قانون الحد الادني للاجور.

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً