حماس متهمة بإثارة التوتر في سيناء الجيش المصري يعتبر حماس خطراً ويمنع تعاون الإخوان معها

shello
shello 2013/03/17
Updated 2013/03/17 at 11:06 صباحًا

 

 350X2877071297420450غزة /قالت شبكة ‘إية بي سي’ الإخبارية الأمريكية إن الجيش المصري العقبة الحقيقية أمام زيادة التعاون بين نظام الإخوان المسلمين الحاكم الآن وحركة ‘حماس’ ذراع الجماعة في قطاع غزة، والتي ينظر إليها القادة على أنها خطر على أمن مصر.

 

وقالت الشبكة إن الإفراج عن سبعة فلسطينيين بعد التحقيق معهم لتهديدهم الأمن القومي، لن ينهي التوتر الحالي بين الجيش وحركة حماس، التي تمثل خطرا على الأمن المصري حاليا، ومازالت متهمة بإثارة التوتر في سيناء وقتل جنود مصريين على الحدود.

 

وأكدت إيه بي سي أن السلطات المصرية أفرجت عن الفلسطينيين بعد التحقيق معهم لعدة أيام عقب القبض عليهم في مطار القاهرة أثناء قدومهم من سوريا، وبحوزتهم وثائق وخرائط لمواقع حساسة في مصر، لكن القضية لم تنته حتى الآن ومازال الموقف معقدا وارتفعت حدة التوتر بين مصر وغزة للمرة الأولى منذ وصول جماعة الإخوان المسلمين للحكم.

 

وقد جاءت التحقيقات في وقت حرج للغاية، حيث كشفت مجلة الأهرام العربي مؤخرا عن تورط حركة حماس في استشهاد 16 جنديا مصريا على الحدود أغسطس الماضي، واتهمت عناصر من الحركة بقتل الجنود انتقاما من الجيش.

وعولت حركة حماس كثيرا على نظام الإخوان المسلمين الجديد في مصر لتسهيل الحركة والحصول على دعم مصر وتحسين أوضاع القطاع، خاصة أنها عانت كثيرا إبان حكم الرئيس المخلوع حسني مبارك، والذي لم يعترف بشرعية حماس.

 

لكن الجيش واصل عمله بهدم الأنفاق التي تحصل منها حماس على احتياجاتها الأساسية من الغذاء والوقود والأسلحة.

 

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً