د.مجدلاني يلتقي السفير الصيني

shello
shello 2014/03/27
Updated 2014/03/27 at 12:56 مساءً

7_49_11_24_2_2010

رام الله / التقى الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير د. أحمد مجدلاني مساء أمس ، السفير الصيني لدى السلطة الوطنية الفلسطينية ليو ايتشونغ في مقر السفارة الصينية في رام الله.

وبحث اللقاء آخر المستجدات السياسية فلسطينيا واقليميا، ووضع د.مجدلاني السفير الصيني بصورة الأوضاع في سوريا وخصوصا أوضاع الفلسطينيين في مخيم اليرموك وآخر التطورات التي تم التوصل اليها في المخيم لإنقاذ الفلسطينيين من حالة الحصار المفروضة عليهم.

وأكد د. مجدلاني على أن حكومة نتنياهو غير معنية بعملية سلام حقيقية وان تصرفاتها على الارض دليلا على التعنت والاستمرار بسياسة تحد ارادة المجتمع الدولي ،وضرب الحائط بكل قرارات الشرعية الدولية ، مما يتطلب التفكير الحدي بفرض عقوبات اقتصادية ومقاطعة دبلوماسية لها والضغط باتجاه التزامها بقرارات الشرعية الدولية .

وأضاف د. مجدلاني أن ما طرحه وزير الخارجية الأمريكية جون كيري من أفكار في خطة الإطار نرفضها حيث أن الانحياز الأمريكي لحكومة الاحتلال يفقد إدارة أوباما لدور الحيادية في إدارة عملية المفاوضات وأن ما يطرحه يشكل تراجعا عن قرارات الشرعية الدولية تحديدا بما يتعلق بيهودية الدولة.

وطالب د. مجدلاني الصين بأن تأخذ دورها الريادي لما لها من قوة وتأثير دولي، والانخراط أكثر في كسر الأحادية الأمريكية للمفاوضات ودعم حقوق شعبنا الفلسطيني بإقامة دولته المستقلة كاملة السيادة وعاصمتها القدس وإنهاء الاحتلال الاسرائيلي لضمان أمن واستقرار الشرق الأوسط.

من جهته، أكد السفير الصيني دعم بلاده للشعب الفلسطيني من أجل نيل حقوقه العادلة، إضافة الى التأكيد على الموقف الصيني المتمثل في إدانة الاعتداءات الإسرائيلية المتكررة على الشعب الفلسطيني.

و بحث الجانبان العلاقات الثنائية وسبل تطويرها ما بين الجبهة والحزب الشيوعي الصيني، وحضر اللقاء عضو المكتب السياسي للجبهة سكرتير العلاقات الوطنية والسياسية فضل طهبوب، وأمين سر الدائرة رشيد شاهين.

 

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً