فصائل المنظمة: نعمل على إفشال كل محاولات توريطنا في الأزمة السورية

2012/09/09
Updated 2012/09/09 at 11:38 صباحًا

دمشق / أكدت فصائل منظمة التحرير في سوريا، اليوم الأحد، أنها عملت على إفشال كل المحاولات التي بذلت لتوريط الحالة الفلسطينية في الأزمة التي تمر بها سوريا الشقيقة، وعبرت بسلوكها العملي عن هذا الموقف، الذي كان عنوانه الحفاظ على أمن وسلامة شعبنا ومخيماته في سوريا’.

وأدانت الفصائل في بيان لها، ‘الأعمال التي استهدفت العشرات من الفلسطينيين خلال الأيام الماضية، في مخيم اليرموك ومخيمات أخرى، وأسفرت عن استشهاد وجرح العشرات من الفلسطينيين، وإصابة وتدمير عدد من المباني.

واعتبرت الاعتداءات التي وقعت في مناطق عدة من مخيم اليرموك محاولة لن يكتب لها سوى الفشل الذريع، لتوريط الفلسطينيين في الأزمة الداخلية السورية، وجرهم إلى غير أماكنهم، التي لن تكون سوى متابعة النضال من أجل حرية فلسطين وعودة اللاجئين إلى ديارهم وممتلكاتهم.

وطالبت في بيانها ‘مرتكبي هذه المجازر بالكف الفوري عن مثل هذه الأعمال العدوانية، واحترام إرادة الشعب الفلسطيني الذي ينأى بنفسه عن تداعيات الأزمة الداخلية في سوريا الشقيقة، التي نتمنى تجاوزها بأسرع وقت ممكن’، كما حملت المرتكبين مسؤولية الدم الفلسطيني الذي يسفك.

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً