لاجئون فلسطينيون يرفعون دعوى ضد عدة دول بسبب تضييعها الحقوق الفلسطينية

shello
shello 2014/02/17
Updated 2014/02/17 at 11:11 صباحًا

url-4

القاهرة /في واقعة فريدة من نوعها، وبعد يأس من المفاوضات المحبطه، والمهدرة للحقوق الفلسطينية، كما يقولون، تقدمت مجموعة من اللاجىءين الفلسطينيين برفع دعوى أمام المحاكم المصرية، على كل من المملكة المتحدة البريطانية، و ألمانيا، وأمريكا للمطالبة بادانة دولية لهذه البلدان التي تسببت في ضياع الحقوق و الأراضي الفلسطينية، وساعدت إسرائيل في إنشاء كيان لها على الأراضى الفلسطينية. وتسببت في تشريد الملايين من أصحاب الأرض الحقيقيين.

ورفعت الدعوى باسم ” الحملة الشعبية لمقاضاة المملكة المتحدة على إعطائها ما لاتملك لمن لا يستحق”. والتي تشكلت من مجموعة ناشطين، حيث حددت المحكمة المصرية موعداً للجلسة يوم 17-3-2014.

القدس دوت كوم التقت مع مجموعة من أعضاء الحملة الشعبية لمقاضاة بريطانيا، وعلى رأسهم رافع الدعوى عوني سليم الهابط، وهو دكتور في العلوم السياسية. وبدأنا معه وزملاؤه هذا الحديث:

ما الذي دفعكم لرفع دعوى أمام المحاكم المصرية لمقاضاة هذ الدول جملة واحدة ؟

عند اعداد رسالة الدكتوراه وجدت أن آلمانيا لديها شعور بعقدة الذنب جراء المحارق التى اقامها هتلر لليهود، وقاموا ولا يزالون بدفع تعويضات للشعب و الحكومة الإسرائيلية للتكفير عن شعورهم بالذنب. وأنا سوف اقوم بنفس الخطوة التي اتبعها اليهود، واحصل على حكم يدين ويعاقب الدول التى شاركت وساهمت في ماساة، ومعاناة شعبنا.

من معك فى هذه الدعوى ؟

الدعوى مرفوعة باسمي حقاً، ولكنها تمثل الشعب الفلسطيني بكل فئاته وطوائفه. ويجتمع معى فيها نخبة من أبناء الشعب الفلسطيني في جميع أنحاء العالم.

هل تتوقع أن تحصل على حكم لصالحك؟

نعم، أكد لي المحامي الأستاذ على الهابط أنني سوف أحصل على حكم من المحاكم المصرية التى تساند القضية الفلسطينية. ويطبق هذا الحكم لصالح كل فلسطيني الشتات.

هل تتوقع أن ينصفك القانون الدولي؟

نحن نقوم بما يجب ان نفعله تجاه قضيتنا وحقوقنا، وهناك العديد من الطرق التى يمكن أن نحصل بها على حقوقنا المسلوبة.

من يساعدك في هذا العمل ؟

هناك مجموعة كبيرة من مختلف الجنسيات تعمل معنا في هذه الدعوى، وهناك مجموعة عمل من الشباب الفلسطيني المهتم بقضايا وطنه.

هل تحصل على تمويل أو دعم من منظمة التحرير الفلسطينية ؟

لا لم نحصل على أي دعم من منظمة التحرير أو من أى جهة فصائلية فلسطينية. وما نقوم به عبارة عن جهود ذاتية لشباب فلسطيني آمن بقضيته وحقوقه الوطنية ويعمل على إستردادها.

هل هناك أى جهة تعمل على تمويل هذه الدعوى وتغطية تكاليفها؟

نحن نحمل جميع المصروفات بشخوصنا، نحن مجموعة كبيرة من المتطوعين الذين لا يتقاضون أموال، لأن هذا العمل نعتبره مسؤولية فردية أخلاقية، وممكن تنفيذه بشكل جماعي كذلك.

توجهنا للحديث مع الأستاذ محمد فاروق حلس، ويشغل منصب أمين الصندوق للحملة الشعبية لمقاضاة المملكة المتحدة، وسألناه. ما هو الدور الذي تقوم به بالضبط؟

اقوم بمتابعة توفير نفقات الحملة من خلال جمع تبرعات من المشاركين في الحملة لتغطية تكاليف الدعاية والاتصالات، وكذلك أتواصل مع المجتمع من خلال مشاركتى في الإشراف على الصفحة المخصصة للحملة الشعبية لمقاضاة المملكة المتحدة.

توجهنا بسؤال لعضو أخر من الحملة الشعبية لمقاضاة بريطانيا، وهو الأستاذ رامي شعبان، منسق الحملة في السويد، والمتواجد في القاهرة حالياً.

ما هو سبب تواجدك في القاهرة؟

حضرت إلى القاهرة للتواصل مع الزملاء، وحضور اجتماع للحملة، والتحاور بشأن الترتيبات التي سوف نقوم بها، وذلك لاقتراب موعد الجلسة المخصصة لذلك.

ما هو الدور الذي تقوم به؟

انا منسق الحملة بالسويد بحكم اقامتى هناك، والآن اعد للتنسيق مع مجموعة من المحامين في السويد لحضور الجلسة، والانضمام لفريق الدفاع في الجلسة القادمة المحدد لها موعد 17-3-2014.

وبسؤال عضو آخر من الحملة هو الأستاذ عطية عبد الكريم عطية، أحد مسؤولي الحملة الشعبية لمقاضاة بريطانيا، عن الدور الذي يقوم به ؟

أجاب بأنه يسعى لدعم الحملة من خلال التواصل مع المؤسسات الحقوقية، و المراكز العلمية المتخصصة لالقاء الضوء على اهمية الحملة.

وتوجهنا بالحديث لمنسق العلاقات الخارجية في الحملة هيثم أبو الكاس، وسألناه عن الدور الذي يقوم به ؟ فأجاب: أتواصل مع المؤسسات و المراكز والاشخاص بالداخل و الخارج لدعم الحملة و التفاف الشعب الفلسطيني والعربي حولها لكى نحصل على حقوقنا المشروعة.

وقبل الختام تحدثنا مع العنصر النسائي فى الحملة د. نعيمة أبو مصطفى من لاجئي الشتات ولدت وعاشت في القاهرة، ولم ترى مسقط رأس والديها، ولديها حماس كبير في الحصول على حكم لإجلاء إسرائيل عن أراضيها، وسألناها، ما الذي دفعك للانضمام للحملة الشعبية لمقاضاة بريطانيا؟

فأجابت: كنت احلم بأن يأتي اليوم الذي نحصل فيه على إدانة دولية للجرائم الإسرائيلية تجاه شعبنا الفلسطيني، والآن هؤلاء الشباب أبناء الوطن يسعون لهذه الإدانة للدول التي ساهمت في وجود هذا الكيان الإسرائيلي، وأنا متحمسة جداً للفكرة.

ما الذي تقدميه للحملة؟

بحكم مولدي ونشأتي وإقامتى في مصر ومن خلال دراستي في التاريخ وعملي فى المجال البحثي، قمت بتوصيل الحملة إلى بعض وسائل الاعلام المصرية التى تناولت الخبر، مثل الوادي، واليوم السابع، والنهار نيوز،….الخ، وتم عمل لقاءات على قنوات فضائية منها قناة الحدث، حيث يمكنك الدخول على جوجل وكتابة أسم الحملة لتعرف آخر اخبار الحملة وما كتب عنها.

القدس دوت كوم

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً