هنغبي: التنسيق الأمني مع أجهزة السلطة لا زال مستمرا وعباس يدرك خطأ مصالحته مع حماس

shello
shello 2014/06/16
Updated 2014/06/16 at 9:57 صباحًا

thumbgen

تل أبيب : قال نائب وزير الخارجية الإسرائيلية تساحي هنغبي إن التنسيق الأمني مع الأجهزة الأمنية التابعة للسلطة الفلسطينية لا زال مستمرا.

وادعى هنغبي، بحسب الإذاعة الإسرائيلية، أن رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس يدرك الآن الخطأ الذي ارتكبه بكل ما يتصل بالمصالحة مع حركة حماس. على حد قوله.

وقال أيضا إن الولايات المتحدة وأوروبا بدأوا بإدانة عملية اختطاف المستوطنين الثلاثة، وأن ممثليات إسرائيل في العالم تبذل جهودها في توضيح العلاقة بين حركة حماس وبين السلطة الفلسطينية، الأمر الذي ساهم في تنفيذ عملية الاختطاف.

وعلى صلة، قال عضو الكنيست عومر بار – ليف، من حزب العمل، إنه يعتقد أنه في نهاية المطاف سيتم العثور على المستوطنين الثلاثة، ولكنه تحفظ من اعتبار عملية الاختطاف مشتقة من المصالحة بين حركتي فتح وحماس.

وأشار بدوره إلى استمرار التنسيق الأمني مع السلطة الفلسطينية، معتبرا أنه على غاية من الأهمية، وأضاف أنه “لا يمكن معرفة أية معلومات ستثمر عن هذا التنسيق”.

وعلى صلة أيضا، قالت الولايات المتحدة إنه هناك علامات كثيرة تشير إلى أن حركة حماس لها دور في عملية الاختطاف. وأدان وزير الخارجية جون كيري العملية، وقال إن واشنطن لا تزال تجمع معلومات لمعرفة الجهة التي نفذت العملية.

وقال كيري أيضا إنه يرى في حركة حماس “حركة إرهابية”.

أمد

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً