الأسير أبو هواش يواصل إضرابه عن الطعام لليوم الـ129 بوضع صحي حرج

2021/12/23
Updated 2021/12/23 at 9:06 صباحًا

رام الله – دنيا الوطن /يواصل الأسير هشام أبو هواش، المعتقل في سجون الاحتلال الإسرائيلي، الإضراب المفتوح عن الطعام لليوم الـ129 على التوالي، بوضع صحي حرج جداً.

وكانت محكمة الاستئنافات العسكرية التابعة للاحتلال في (عوفر)، رفضت الاستئناف الخاص بالأسير أبو هواش وقررت تثبيت أمر اعتقاله الإداريّ ومدته أربعة شهور.

وقال نادي الأسير في بيان له، الثلاثاء الماضي: “إن الاحتلال مستمر في رفضه وتعنته بالاستجابة لمطلب أبو هواش، رغم التقارير الطبيّة التي تؤكد خطورة وضعه الصحي، ولا يكتفي بذلك بل ويواصل احتجازه في سجن “الرملة” وترفض إدارة السجون نقله إلى مستشفى مدني”.

وأضاف أن الأسير أبو هواش “يواجه منظومة كاملة عملت بكافة أدواتها على التنكيل به، بهدف إيصاله لمرحلة صحية خطيرة يصعب علاجها لاحقا، ومارست محاكم الاحتلال دوراً أساسياً في إجراءات التنكيل، من خلال قراراتها المرهونة بقرار جهاز مخابرات الاحتلال (الشاباك)”.

وكان آخر هذه القرارات الصادرة من المحكمة العليا للاحتلال، التي رفضت الالتماس المقدم بشأن طلب تعليق اعتقاله الإداريّ، ونقله إلى مستشفى مدنيّ، مدعية أن إدارة السّجن هي من تقرر ذلك، وأنّها لا تستطيع إصدار أمر بضرورة نقله إلى مستشفى مدنيّ.

وأكد نادي الأسير، على أن ما يجري في قضية الأسير أبو هواش أمر خطير وممنهج، حيث تشهد قضية المضربين عن الطعام تحولات كبيرة تتعلق بسياسات الاحتلال بحقّهم، ومن أبرز هذه التحولات إبقاء المضرب عن الطعام محتجزًا في السّجن، ورفض نقله إلى المستشفى.

وتابع: أن “مطلب نقله إلى المستشفى أصبح يحتاج إلى جهد إضافي خلال متابعة القضية قانونياً، حيث كانت إدارة السجون تقوم بنقل الأسير إلى مستشفى مدني بعد فترة محددة من الإضراب، فيما أنها تفرض اليوم سياسة جديدة، ألا وهي إبقاء المعتقل في السجن رغم وضعه الصحي الخطير”.

واستعرض نادي الأسير أبرز محطات إضراب أبو هواش، الذي اعتقلته قوات الاحتلال الإسرائيلي في الـ27 من شهر تشرين الأول/ أكتوبر العام المنصرم، وحولته إلى الاعتقال الإداري لمدة ستة أشهر.

وأبو هواش متزوج وأب لخمسة أطفال، تعرض للاعتقال عدة مرات سابقا، حيث بدأت مواجهته للاعتقال منذ عام 2003 بين أحكام واعتقال إداري، وبلغ مجموع سنوات اعتقاله ثماني سنوات منها 52 شهراً رهن الاعتقال الإداري.

Share this Article