القمة الفلسطينية – الأردنية: الأولوية الآن تتمثل بوقف الإجراءات الإسرائيلية الأحادية

2022/06/27
Updated 2022/06/27 at 8:28 صباحًا

عمّان – وكالات: أكد الرئيس محمود عباس والعاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، أمس، أن “الخطوة المطلوبة في الوقت الراهن هي وقف الإجراءات الإسرائيلية الأحادية لفتح المجال أمام استئناف المفاوضات مستقبلاً”.
جاء ذلك خلال قمة عقدت بينهما، أمس، في قصر الحسينية، بالعاصمة الأردنية عمّان.
وبحث الرئيس وملك الأردن، خلال الاجتماع الثنائي، الذي حضره وفدا البلدين، مجمل العلاقات الثنائية والقضايا المشتركة بين البلدين الشقيقين، وآخر التطورات السياسية، وذلك ضمن سياسة التنسيق المشترك والمتواصل.
وثمّن الرئيس مواقف الأردن بقيادة الملك عبد الله الثاني، في دعم حقوق الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة، قائلاً: “حيثما يحضر الأردن تكون القضية الفلسطينية حاضرة دائماً”.
وأشاد الرئيس بالجهود الأردنية في حماية المقدسات الإسلامية والمسيحية بالقدس والدفاع عنها، من منطلق الوصاية الهاشمية عليها.
كما استعرض التحديات التي يواجهها الفلسطينيون داخل الأراضي الفلسطينية، جراء الممارسات الإسرائيلية.
من جانبه، أكد الملك عبد الله الثاني، موقف المملكة الأردنية الهاشمية الثابت تجاه القضية الفلسطينية، والداعم للأشقاء الفلسطينيين في نيل حقوقهم العادلة والمشروعة.
وقال: إن الأردن يقف إلى جانب الشعب الفلسطيني وقضيته دائماً وأبداً، ولا شيء أهم من القضية الفلسطينية بالنسبة للمملكة.
وشدد على أن السبيل الوحيد لإنهاء الصراع الفلسطيني الإسرائيلي هو حل الدولتين، الذي يضمن قيام الدولة الفلسطينية المستقلة، ذات السيادة والقابلة للحياة، على خطوط الرابع من حزيران العام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية.
وأعاد الملك عبد الله الثاني التأكيد على ضرورة الحفاظ على الوضع ال

Share this Article
%d مدونون معجبون بهذه: