هآرتس: حلم الدولة الفلسطينية تم تقسيمه

2017/06/28
Updated 2017/06/28 at 9:20 صباحًا

رام الله – دنيا الوطن / قالت صحيفة (هآرتس) العبرية، إن مشروع الدولة الفلسطينية أُجهض بسبب الأحداث الأخيرة.
ووفقًا للكاتب الإسرائيلي موشيه أرنس، فقد قال: إن قطاع غزة أصبح بمثابة دولة فلسطينية صغيرة، فكل سكانه فلسطينيون ولا يوجد أي يهودي واحد به، فأريئيل شارون اهتم باقتلاع كل اليهود من هناك، وغالبية الفلسطينيين يعتبرون هذا الوضع شرطًا لقيام دولة فلسطينية.
وأضاف: لغزة حكومة، وجيش، وشرطة ومحاكم، ولا يخضع للاحتلال، لذلك فهو دولة فلسطينية سيادية، مستدركًا: “لكن خلال السنوات العشر الأخيرة، كانت لدى الفلسطينيين فرصة للإظهار للعالم كيف تدار الدولة الفلسطينية، وكيف تعمل الحكومة الفلسطينية من أجل رفاهية سكانها الفلسطينيين، لكن يمكننا أن نقول إن هذه الدولة فشلت عمليًا”، فلو كلف حكام غزة أنفسهم إقامة منظومة علاقات جيدة مع جيرانهم المصريين، لكان يمكن أيضاً، الانتقال بحرية عبر الحدود المصرية.
وتابع: “وضع الفلسطينيين الذين يعيشون في الضفة، تحت “الاحتلال” الإسرائيلي، أفضل بكثير من وضع السكان في غزة”.
وأوضح الكاتب الإسرائيلي، لكن، لا يفترض بالإسرائيليين وحدهم التخوف من أبعاد قيام دولة فلسطينية في الضفة، بل يفترض بالفلسطينيين الذين يقيمون هناك سؤال انفسهم عما إذا كان هذا يناسبهم، فقد يجدون أنفسهم في وضع اسوأ من الوضع الحالي، متسائلًا: “هل تريد السلطة برام الله تقاسم المصير مع الفلسطينيين في غزة؟”.

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً

%d مدونون معجبون بهذه: