مليون و157 الف طالب النضال الشعبي :تدعو إلى وضع خطة استراتيجية لدعم التعليم في فلسطين

2010/09/14
Updated 2010/09/14 at 1:38 مساءً

رام الله / دعت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني إلى توفير الاجواء الايجابية وكافة التسهيلات لابنائنا الطلبة ،حيث توجه ما يقارب مليون و157 الف طالب وطالبة إلى مقاعدهم الدراسية في كل من الضفة الغربية وقطاع غزة وذلك مع بدء العام الدراسي الجديد2011/2010.

وقالت الجبهة ان رأسمالنا الوطني يكمن في ابنائنا الطلبة الذين نريد لهم حياة تعليمية ناجحة فهم عماد الوطن وبناة الدولة الفلسطينية المستقلة ،وجيل التحرير والنصر لقضيتنا الفلسطينية .

وطالبت الجبهة وزارة اتلتربية والتعليم الفلسطينية باعفاء ابناء الاسرى والشهداء وكذلك الاسر الفقيرة وأبناء العاطلين عن العمل من الرسوم المدرسية ،في ظل الاوضاع الاقتصادية الصعبة التي يمر بها ابناء شعبنا في ظل البطالة والفقر،مؤكدة على ضرورة تكامل الجهود مع كافة الجهات المختصة في سبيل تحقيق التكافل الاجتماعي والتعاون البناء في هذا الاتجاه .

ومن ناحية اخرى اكدت الجبهة على اهمية وضع خطة وطنية استراتيجية لدعم التعليبم في مدينة القدس التي تتعرض العملية التعليمية فيها لاجراءات الاحتلال المندرجة ضمن سياسية التهويد والتهجير القسري للمواطنين ،مما يدفع باتجاه انتشار الامية والدفع بالطلبة الى سوق العمل الاسرائيلية كايدي عاملة رخيصة ،محذرة من مخاطر ذلك على مدينة القدس .

وتابعت الجبهة ما نحتاجه في هذا الجانب هو طاقم مهني مختص، وأذرع تنفيذية تمتلك الميزانيات الكافية لتلبية احتياجات هذا القطاع الهام، وبما يمكن من انتشال طلابنا وحمايتهم من مخاطر التجهيل وتعميم ثقافة التخلف، وعمليات الأسرلة والتهويد.

واوضحت الجبهة أن التعليم في فلسطين من اهم مقومات الصمود فالاجيال المتعلمة الواعية بقضية شعبها ستكون قادرة على مواجهة التحديات التي نمر بها في ظل الاجراءات والاعمال العدوانية التي تمارسها حكومة الاحتلال الاسرائيلية .

وتوجهت الجبهة بالتحية الى ابنائنا الطلبة في الوطن والخارج متمنية لهم حياة تعليمية ناجحة وتفوق مبدع .

 

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً