النضال الشعبي تحذر من خطورة الاتفاق السري بين نتنياهو وليبرمان حول الاستيطان في القدس

2009/03/26
Updated 2009/03/26 at 10:53 صباحًا

 

النضال الشعبي تحذر من خطورة الاتفاق السري بين نتنياهو وليبرمان حول الاستيطان في القدس

القدس / حذرت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني من خطورة الاتفاق السري بين نتياهو وليبرمان والقاضي ببناء 3 الاف وحدة استيطانية في منطقة ((E1  )) بين مدينة القدس ومستوطنة ((معاليه ادوميم ))،وكذلك مصادقة ما تسمى ((لجنة الترخيص ببلدية القدس ))على اقامة عشرين وحدة استيطانيةجديدة كمرحلة اولى في مخخط استيطاني جديد في القدس الشرقية في منطقة الشيخ جراح .

واضافت الجبهة ان تللك الاجراءات التي تقوم بها حكومة الاحتلال هي جريمة حرب ، وعمليات قرصنة وسرقة للأراضي الفلسطينية لصالح الاستيطان وتهويد مدينة القدس ،وضمن مخطط اسرائيلي واضح يتزعمه اليمين المتطرف لتقويض حل الدولتين وفرض الوقائع على الارض .

وأوضحت الجبهة أن كل هذه الاجراءات الاسرائيلية جريمة حرب مع سبق الاصرار والترصد ،وانتهاك صارخ لكافة المواثيق والقوانين الانسانية والدولية ،الهادفة الى فرض الوقائع على الارض ،وخلق كنتونات ومعازل وضربة قاضية للدولة الفلسطينية القابلة للحياة .

وقالت الجبهة ان المرحلة الراهنة تتطلب تكثيف الجهود الفلسطينية والعربية في كافة المحافل الدولية لمحاصرة حكومة الاحتلال وفضح مخططاتها ،داعية الى استغلال فعاليات القدس عاصمة للثقافة العربية لفضح وتعرية حكومة الاحتلال النازية والفاشية ،مؤكدة على خطورة ما تتعرض له مدينة القدس في ظل حكومة الاستيطان والمصادرة التي سيتم تشكيلها .

هذا وناشدت الجبهة جامعة الدول العربية ومنظمة المؤتمر الاسلامي لعقد جلسة خاصة لانقاذ مدينة القدس  من خطر التهويد والتهجير وحرب التطهير العرقي الذي تتعرض له.

 

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً