النضال الشعبي في قلقيلية تعقد اجتماعاً موسعاً لمناقشة آخر التطورات والاوضاع التنظيمية

admin
admin 2009/04/30
Updated 2009/04/30 at 8:14 صباحًا

 

النضال الشعبي في قلقيلية تعقد اجتماعاً موسعاً لمناقشة آخر التطورات والاوضاع التنظيمية

قلقيلية /عقدت قيادة جبهة النضال الشعبي في محافظة قلقيلية اجتماعاً موسعاً لكوادرها وأعضائها وذلك بحضور عضو المكتب السياسي للجبهة رزق نمورة وعضو المكتب السياسي حكم طالب وفتحي أبو زيد سكرتير لجنة الرقابة المركزية للجبهة وكوادر وأعضاء الجبهة في المحافظة، وناقش آخر المستجدات على الساحة الفلسطينية والحوار الدائر حالياً في القاهرة في إطار المرحلة الرابعة من الحوار الوطني الشاملنوالاوضاع التنظيمية والنقابية  .
وأكد رزق نمورة عضو وفد الجبهة في لجنة الحكومة بان الحوار يواجه العديد من الصعاب وأنه لم يتم التقدم في ملف الحكومة وهناك تقدم بسيط في ملف منظمة التحرير وأن القضايا الأخرى لا تزال عالقة .
ونوه نمورة بأن أسلوب المحاصصة بين حركتي فتح وحماس يضر بالحوار وبالتنظيمات والفصائل الفلسطينية الأخرى ومن شأنه أن يعمق الانقسام بين شطري الوطن ويعقد القضية الفلسطينية على المستويين الداخلي والخارجي.
وأوضح نمورة أن موقف جبهة النضال الشعبي مع إنجاح الحوار ورص الصفوف وإعادة الوحدة لشطري الوطن والخروج من حالة الانقسام الخطيرة هذه وإقامة حكومة وحدة وطنية تلتزم ببرنامج منظمة التحرير الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني وأن الحوار هو السبيل الوحيد للخروج من هذه الأزمة التي تمر بها القضية الفلسطينية .
ومن جهته تحدث حكم طالب عن الوضع التنظيمي في محافظة قلقيلية، مؤكداً أن ما تشهده الجبهة من حراك على مستوى محافظة قلقيلية ما هو إلا نتيجة لجهود قيادة الجبهة والتي تبذل الكثير من اجل استنهاض الوضع التنظيمي في محافظة قلقيلية.
ومن جانبه قال فتحي أبو زيد أن المرحلة والمصلحة الوطنية تقتضي رص الصفوف والالتزام بخيار الوحدة الوطنية والذي هو صمام الأمان.

وفي نهاية الاجتماع قدم الجميع التهاني لعمالنا البواسل بمناسبة الأول من أيار عيد العمال العالمي.

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً