النضال الشعبي بطولكرم تعقد اجتماعا موسعا لكوادرها التنظيمية وكتلها النقابية في المحافظة

admin
admin 2009/05/26
Updated 2009/05/26 at 2:17 مساءً

 

النضال الشعبي بطولكرم تعقد اجتماعا موسعا لكوادرها التنظيمية وكتلها النقابية في المحافظة

طولكرم / عقدت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني في محافظة طولكرم اجتماعا موسعا لهيئات الجبهة في المحافظة،ضم  لجنة الفرع وسكرتيري المناطق التنظيمية وسكرتيري الكتل النقابية لمرأة ،العمال ، المعلمين ،نضال الطلبة واتحاد شباب النضال الفلسطيني في المحافظة.

 بحضور فتحي أبو زيد عضو اللجنة المركزية للجبهة ومحمد علوش سكرتير الجبهة في المحافظة حيث تم خلال الاجتماع استعراض ومناقشة الأوضاع السياسية والأوضاع الداخلية الفلسطينية والقضايا والأوضاع التنظيمية والنقابية.

و أكد المجتمعون على أهمية انتظام الاجتماعات لكافة الهيئات ووضع خطط العمل للمرحلة المقبلة .

وأكدت الجبهة أن القضية الفلسطينية وان الساحة الفلسطينية تمر بوضع غير مسبوق في ظل استمرار حالة الانقسام الداخلي السياسي والجغرافي، واستغلال ذلك من قبل دولة الاحتلال من خلال التوسع الاستيطاني ،والمضي في سياسات مصادرة الأراضي، وبناء المستوطنات، وجدار الفصل العنصري وعزل ومحاولة تهويد مدينة القدس وفرض الحصار الجائر على قطاع غزة.

مضيفة ان حكومة الاحتلال  وتواصل  سياساتها وإجراءاتها العدوانية والعنصرية في كافة المحافظات وتضييق الخناق على أبناء شعبنا، وإغلاق مداخل المدن بالحواجز والبوابات والسواتر الاحتلالية ،

محذرة من أنوجود حكومة إرهاب يمينية متطرفة في إسرائيل تتنكر لحقوق شعبنا الفلسطيني ولمبادئ عملية السلام القائمة على أساس حل الدولتين وتتنصل من الاتفاقيات الموقعة مع منظمة التحرير الفلسطينية ،وتصر على مواصلة سياساتها الاستيطانية وإجراءات تهويد وأسرلة القدس وخلق الوقائع المادية على الأرض لإجهاض فكرة إقامة الدولة الفلسطينية .

 ورأت الجبهة أن المواجهة الحقيقية لجملة الأخطار والتحديات التي تواجه المشروع الوطني ، مشروع منظمة التحرير الفلسطينية الممثل الشرعي والوحيد لشعبنا الفلسطيني في كافة أماكن تواجده، تتطلب توحيد كل الجهود باتجاه استئناف الحوار الوطني الشامل الجاد والحقيقي، بمشاركة كافة قوى وأطياف ومكونات الشعب الفلسطيني من اجل إنهاء الانقسام واستعادة الوحدة الوطنية، وان يتم تغليب المصلحة الوطنية العليا على كل الحسابات والمصالح الضيقة والفئوية استنادا على سياسات وبرامج عمل واضحة نابعة من إستراتيجية وطنية واحدة وما يتطلبه ذلك من توفير كل عوامل النجاح للحوار الوطني الشامل .

وثمنت الجبهة خلال اجتماعها انعقاد المؤتمر العام الخامس للاتحاد العام للمرأة الفلسطينية، وهنأت أعضاء المجلس الإداري والأمانة العامة للاتحاد على نجاح أعمال المؤتمر.

مؤكدة على أهمية إعادة ترتيب أوضاع الاتحاد وتكريس الحياة الديمقراطية داخل هيئاته وتفعيل دوره كمؤسسة من مؤسسات م. ت.ف ، ،وحيت الجبهة كافة المشاركات في المؤتمر من كافة الفروع في الخارج والداخل ، وتوجهت بتحية الإجلال إلى شهداء شعبنا والى أسرى وأسيرات الحرية في سجون الاحتلال.

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً