النضال الشعبي تدين تصعيد الاحتلال لعدوانه على المواطنيين العزل

admin
admin 2009/09/01
Updated 2009/09/01 at 9:26 صباحًا

 

النضال الشعبي تدين تصعيد الاحتلال لعدوانه على المواطنيين العزل

رام الله /أدانت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني التصعيد الاسرائيلي تجاه المواطنين في مخيم الجلزون شمالي مدينة رام الله ،حيث اطلقت قوات الاحتلال نيران اسلحتها مما أدى إلى استشهاد الفتى محمد رياض نايف 15 عاما واصيب اخرون بجراح مختلفة .

واعتبرت الجبهة هذه الجريمة البشعة التي ارتكبها جنود الاحتلال دليلا على مدى الوحشية والعنصرية التي تمارسها قوات الاحتلال بحق الاطفال والمدنيين العزل ،وتأكيدا على عشقهم للقتل، وممارستهم له كهواية ضد العزل من المدنين.

وأكدت الجبهة أن تواصل اعتداءات قوات الاحتلال على أبناء شعبنا في كافة محافظات الوطن وكذلك على الطواقم الطبية ومنعها من الوصول لاسعاف الجرحى ،هي جريمة حرب يجب أن تعاقب عليها قوات الاحتلال ،وانتهاكا صارخا للقوانيين الدولية والانسانية .

وحذرت الجبهة من ما تقوم به قوات الاحتلال حيث تعمد الى نقل جثث الشهداء بعد اطلاق النار عليهم الى المشافي الاسرائيلية حيث تقوم بسرقة الاعضاء البشرية منهم وذلك ما كشفت عنه مؤخرا صحيفية سويدية ،مؤكدة ان ذلك يندرج ضمن الوحشية الاسرائلية القائمة على ممارسة شتى أنواع النازية والفاشست بحق ابناء شعبنا .

وفي هذا الاطار رفض جنود الاحتلال تسليم جثة الشهيد “محمد رياض نايف” للطواقم الطبية الفلسطينية ونقلوه إلى مستشفى إسرائيلي بواسطة مروحية عسكرية، حيث أعلن عن استشهاده هناك.

ودعت الجبهة المؤسسات الحقوقية الى ضرورة التحرك لفضح وحشية الاحتلال ،والعمل على إصدار قانون دولي يمنع قوات الاحتلال من اختطاف جثة أي شهيد فلسطيني وعدم نقلها الى المشافي الاسرائيلية .                                            

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً