شباب النضال يشيد بقرار الجبهة إنشاء مركز الدكتور سمير غوشة لتطوير الشباب

admin
admin 2009/10/03
Updated 2009/10/03 at 9:02 صباحًا

 

شباب النضال يشيد بقرار الجبهة إنشاء مركز الدكتور سمير غوشة لتطوير الشباب

غزة / أشاد اتحاد شباب النضال الفلسطيني اليوم بقرار المكتب السياسي لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني إنشاء مركز سمير غوشة لتطوير الشباب الذي أعلنه أمين عام الجبهة الدكتور أحمد مجدلاني  خلال كلمته في حفل تأبين الشهيد الدكتور سمير غوشة الذي تم تنظيمه في مقر الرئاسة الفلسطينية برام الله أمس .

و قال أنور جمعة نائب رئيس الاتحاد و سكرتيره في قطاع غزة أن هذا القرار يأتي عرفاناً لدور الشهيد غوشة في خدمة قضايا الشباب و يعكس مدى اهتمام جبهة النضال بقطاع الشباب و سعيها المستمر للنهوض بواقع الشباب الفلسطيني من خلال العمل على تنمية مهاراتهم و خبراتهم بما يؤهل الشباب للقيام بدورهم المنوط بهم و مساعدتهم لضمان مشاركتهم في دوائر صنع القرار في كافة المجالات و على مختلف المستويات .

و دعا جمعة إلى رسم خطة وطنية شاملة لتحقيق أهداف و تطلعات الشباب و خاصة أن الشباب في المجتمع الفلسطيني يعانون تهميشاً مزدوجاً فمن جهة هم جزء من الشعب الفلسطيني الذي يرزح تحت احتلال يسلب الحقوق و يقمع الحريات و من جهة أخرى هم شريحة اجتماعية واسعة تعيش في مجتمع لا يوليهم الكثير من الرعاية و الاهتمام .

 و أكد جمعة أن قطاع الشباب هو الأكثر تضرراً من حالة الانقسام التي تعصف بالمجتمع الفلسطيني مما يتطلب من المنظمات و الأطر الشبابية  التحرك الفاعل لدعم  جهود الحوار الوطني الشامل و تنظيم الفعاليات لخلق حالة من الضغط الشعبي على الفصائل و الأحزاب السياسية المتحاورة و مطالبتها بتحمل مسئولياتها عبر تغليب المصلحة الوطنية و توفير كل عوامل النجاح للجهود المبذولة لإنهاء الانقسام و استعادة الوحدة و تحقيق المصالحة الوطنية و شدد جمعة على  أهمية توحيد جهود المنظمات و الأطر الشبابية لتكون أكثر قدرة على ممارسة نضالها الوطني و النقابي بما يخدم قضايا شعبنا .

و توجه الاتحاد بالتحية لأمين عام جبهة النضال الشعبي الفلسطيني الدكتور أحمد مجدلاني و لأعضاء المكتب السياسي  مثمناً جهودهم في دعم نضال الشباب و تسخير كافة الإمكانات المتاحة لخدمة قضايا الشباب و أكد الاتحاد إصراره على مواصلة النضال حتى تحقيق الأهداف الوطنية لشعبنا عموماً و أهداف الشباب الفلسطيني بشكل خاص .

   

 

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً