النضال تدين احداث رفح وتحذر من الإنجرار وراء مصالح الأجندة الأقليمية

shello
shello 2010/01/07
Updated 2010/01/07 at 1:39 مساءً

رام الله / حذرت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني من مغبة الانجرار الاعمى لصالح الاجندة الاقليمية التي  لا تخدم مصلحة شعبنا ،وقالت الجبهة إن الأحداث المؤسفة التي  دارت أمس الأربعاء على معبر رفح، وأدت إلى استشهاد جندي مصري، وإصابة عدد من المواطنين الغزيين، كانت موجهة نحو الاتجاه الخاطيء ،فالاحتلال هو المسؤول الأول والأخير عن الحصار الظالم المفروض على قطاع غزة .

واكدت الجبهة إدانتها لتلك الأحداث المؤسفة ،مشيددة بعطاءات الشعب المصري الشقيق ،وعمق العلاقات التي تربط الشعبين الفلسطيني والمصري ،فالشقيقة مصر قدمت التضحيات في سبيل دعم القضية الفلسطينية .

وأضافت الجبهة في ظل الاوضاع الخطيرة ،والمؤمرات والضغوطات على شعبنا ،يتطلب العمل وبجدية وبمسؤولية وطنية لتحقيق المصالحة والتوقيع على الورقة المصرية ،لانهاء الانقسام والتوحد ورص الصفوف المواجهة مخططات الاحتلال وأطماعه التوسعية .

وأشارت الجبهة أن الوضع الفلسطيني يتطلب تركيز الجهود والضغط على حكومة الاحتلال ،وتمتين العلاقات مع كافة الاشقاء العرب لتوحيد موقف عربي داعم لقضيتنا بعيداً عن الانجار وراء اجندات خارجية ،تحاول استغلال حالة الانقسام وجعل ورقة القطاع أداة ثمينة بيدها لتنفيذ اجندتها الخاصة بمصالحها .

ودعت الجبهة أبناء شعبنا بالقطاع إلى الحيطة والحذر وعدم الانسياق وراء الدعاية الاعلامية الكاذبة التي تسوقها فضائيات معروفة ،أضحت أبواقا إعلامية لفئات محددة ،تقلب الحقائق في سبيل تأليب الرأي العام على الاشقاء المصريين ،ودفعنا باتجاه ارتكاب أخطاء بحق إخواننا بمصر .

وتقدمت الجبهة بأحر التعازي لعائلة الجندي المصري،معتبرة أنه شهيداً من شهداء الوطن ،فالدم الفلسطيني والمصري متوحداً في خندق الدفاع عن فلسطين ضد الاحتلال الاسرائيلي .

 

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً