النضال بالخليل:تعقد إجتماعاًوتطلق حملتها الشعبية لمواجهة إعتداءات قطعان المستوطنين

2010/01/16
Updated 2010/01/16 at 2:01 مساءً

 

الخليل /أكدت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني بمحافظة الخليل على ضرورة توفير الحماية الدولية لشعبنا ،جراء الاعتداءات المتواصلة لقوات الاحتلال وقطعان المستوطنين على مدينة الخليل ،مضيفةً إن قوات الاحتلال تشن حملة مسعورة ضد المدينة من خلال حماية قطعان المستوطنين الذين يواصلوا اعتداءاتهم على القرى وترويع سكانها .

وأشارت الجبهة خلال اجتماع  لقيادتها بمحافظة الخليل ،بحضور عضو اللجنة المركزية للجبهة وسكرتير فرع الخليل معن النمورة، وقيادة الجبهة في المحافظة ،ناقش الأوضاع السياسية على الساحة الفلسطينية ،وما تتعرض له القيادة الفلسطينية من حملة تحريضية من قبل حكومة الاحتلال،أن استهداف مدينة الخليل وحملة مصادرة الاراضي الفلسطينية بالمدينة لصالح الاستيطان ،يتطلب توحيد الجهد الفلسطيني بالوحدة الوطنية والعمل المسؤول والجاد ،بانهاء الانقسام .

وعلى صعيد المفاوضات وعملية السلام ثمنوا الموقف الفلسطيني الذي يرفض العودة الى المفاوضات دون تجميد الاستيطان ووضع افق زمني محدد للعملية السلمية،وأن يتم وقف الاستيطان في الاراضي الفلسطينية وتحديداً مدينة القدس التي تتعرض لحملة تهويد شاملة ،بالاضافة إلى الهجمة المنظمة ضد أهلنا فيها .

واوضحت الجبهة أنها تستعد لاطلاق حملتها الشعبية لمقاومة الاستيطان ،واعتداءات الاحتلال وقطعان مستوطنيه على ابناء شعبنا بالمحافظة ،مؤكدةً في هذا الاتجاه أن رؤيتها قائمة على تفعيل وتطوير أشكال النضال الشعبي ضد الاحتلال ،لفضح جرائمه واجراءات العنصرية .

ومن ناحية أخرى أكد معن النمورة سكرتير الجبهة بالمحافظة على أن الجبهة وضعت خطتها بالعمل وسط ابناء شعبنا ،مضيفاً أن ما يتعرض له الرئيس ومنظمة التحرير من حملة تحريضة تتطلب وحدة الصف الفلسطيني والالتفاف حول منظمة التحرير الفلسطينية حامية المشروع الوطني .

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً