النضال الشعبي تشارك بإجتماع فصائل المنظمة بسوريا لبحث تطورات القضية الفلسطينية

2010/01/21
Updated 2010/01/21 at 11:01 صباحًا

 

دمشق/ شاركت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني بسوريا ،بإجتماع فصائل منظمة التحرير الفلسطينية ،والذي  تدارست خلاله فصائل المنظمة ، الأوضاع السياسية المحيطة بالقضية الفلسطينية، وتوقفت أمام التحركات الجارية على الصعيدين الإقليمي والدولي، والهادفة إلى استئناف المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية.

وأكدت على ضرورة التمسك بالموقف الصادر عن المجلس المركزي واللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية والقاضي برفض العودة إلى المفاوضات إلا بعد الوقف التام للاستيطان في الضفة الغربية بما فيها القدس بكافة أشكاله، والالتزام بمرجعية قرارات الشرعية الدولية في إطار مؤتمر دولي.

ودعت الدول العربية الشقيقة إلى دعم هذا الموقف الفلسطيني ومساندته، والحذر من الانسياق وراء الضغوط والمناورات الأميركية – الإسرائيلية بما فيها الحديث الدائر حول ورقة ضمانات أميركية كبديل عن الالتزام الإسرائيلي بالوقف التام للاستيطان وبمرجعية قرارات الشرعية الدولية، كما دعتها لتقديم كافة أشكال الدعم للشعب الفلسطيني في مواجهته للاعتداءات اليومية التي تمارسها قوات الاحتلال وقطعان المستوطنين وتصديه لأعمال نهب الأراضي وبناء المستوطنات ومحاولاته تهويد القدس وتغيير طابعها الديمغرافي والجغرافي، وفي مواجهته للحصار الظالم المفروض على قطاع غزة.

ورأت أن مواجهة هذه الأخطار التي تهدد الحقوق الوطنية للشعب الفلسطيني تتطلب الإنهاء الفوري للانقسام واستعادة الوحدة الوطنية الفلسطينية والتوجه العاجل نحو إجراء الانتخابات الرئاسية والتشريعية وللمجلس الوطني الفلسطيني على قاعدة التمثيل النسبي الكامل، وبناء إستراتيجية وطنية فلسطينية موحدة تعزز مقاومة الشعب الفلسطيني للاحتلال لانتزاع حقوقه الوطنية في الاستقلال والعودة.

يذكر أن الفصائل التي اجتمعت هي: حركة التحرير الوطني الفلسطيني ‘فتح’، وجبهة النضال الشعبي الفلسطيني، والجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، والجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، وحزب الشعب.

 

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً