خلال لقاء مفتوح نظمته نضال الطلبة د.مجدلاني يدعو إلى تعزيز دور الشباب

shello
shello 2011/06/30
Updated 2011/06/30 at 2:06 مساءً

رام الله : دعا د.احمد مجدلاني الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية  إلى تعزيز دور الشباب في كافة مؤسسات المجتمع الفلسطيني وإعطاءهم الأولويات في رسم السياسات والعمل على دمجهم في المجتمع ، مشيراً إلى أن الرأسمال الوطني الفلسطيني يكمن في تفجير طاقات الشباب وإشراكهم في عملية التنمية وبناء مؤسسات الدولة الفلسطينية .

 وجاء ذلك د. مجدلاني خلال لقاء مفتوح نظمته كتلة نضال الطلبة مع عدد من طلبة الجامعات  في المكتب المركزي للجبهة بمدينة البيرة أمس ، بحضور محمد عطاونة عضو المكتب السياسي للجبهة وأعضاء اللجنة المركزية مناضل حنني ومراد حرفوش وسكرتير اتحاد شباب النضال بالضفة إحسان نصر ، حيث افتتح اللقاء بالنشيد الوطني الفلسطيني والوقوف دقيقة صمت على أرواح شهداء الثورة الفلسطينية .

وأشار د.مجدلاني إلى أن الشباب يمثلوا النسبة الأكبر من بين قطاعات المجتمع الفلسطيني ويتخرج سنويا ما يقارب 26 ألف طالب وطالبة من جامعات الوطن ، وبلغ عدد العاطلين عن العمل حوالي 50 ألف طالب وطالبة ، مما يزيد من عبء المسؤولية الوطنية علينا كفصائل ومؤسسات مجتمع لتوفير فرص عمل للطلبة الخريجين ،وأيضا للحفاظ على شبابنا بتوفير أجواء ملائمة في الوطن لعدم خسارتهم بالهجرة إلى الأقطار العربية والأجنبية.

وطالب بضرورة وجود خطة وطنية شاملة لتوجيه التخصصات بناءً على احتياجات سوق العمل، مشيراً أن ارتفاع نسبة البطالة من بين حاملي الشهادات الجامعية يعود إلى عدم ملائمة التخصصات الجامعية ومتطلبات سوق العمل الفلسطيني.

وقال د. مجدلاني إن المخرج من تخفيض نسبة البطالة بين أوساط الشباب يتطلب إعادة النظر في مناهج التعليم وتعزيز ثقافة التعليم والتدريب المهني الذي من اجله أن يساعد ويساهم في تخفيض النسب المرتفعة للبطالة بين أوساطهم ، ونوه إلى إن الشباب يجب أن يكونوا شركاء أساسين في صنع ورسم السياسات العامة في المجتمع الفلسطيني .

ومن جانبه أشاد حرفوش بالدور الريادي والطليعي الذي لعبته الحركة الطلابية الفلسطينية على مدار مراحل الثورة ، مؤكدا أن كتلة نضال الطلبة تعمل وفق برنامج توعوي وثقافي متكامل لصقل شخصية الطالب الجامعي في كافة الأمور الحياتية.

وتكللت فعالية اليوم المفتوح مجموعة من النشاطات والفعاليات وتبادل الأفكار بين الشباب لاسيما إن الحضور شمل عدد من طالب جامعات القدس المفتوحة والقدس ابوديس وجامعة بيرزيت والكلية العصرية والطيرة واتفاقه على التخضير للمرحلة المقبلة .

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً