بكلمته في خيمة الاعتصام الزق يدعو لتحرك شعبي وجماهيري واسع للتضامن مع الأسرى

2011/07/04
Updated 2011/07/04 at 6:38 صباحًا

غزة / ندد عضو المكتب السياسي لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني محمود الزق ” أبو الوليد “, بالإجراءات العقابية والوحشية التي تنفذها إدارة السجون ضد أسرانا البواسل في سجون الاحتلال الصهيوني , داعياً إلى التضامن مع الأسرى ودعم صمودهم أمام هذه الإجراءات وانتهاك سلطات الاحتلال لحقوقهم .

وقال الزق خلال كلمة له في خيمة الاعتصام الذي نظمتها لجنة الأسرى للقوى الوطنية والإسلامية أمام مقر الصليب الأحمر بمدينة غزة ،أن حكومة الاحتلال وسلطات السجون ترتكب جرائم حرب بشعة بحق الأسرى في سجون الاحتلال وتمارس شتى أنواع التعذيب والعنصرية بحقهم, وأضاف أن استخدام الاحتلال قضية الأسرى كورقة رهينة للمساومة والابتزاز السياسي يعبر عن مدى الانحدار الأخلاقي لحكومة وقادة الاحتلال .

وأكد الزق أن قضية الأسرى في سجون ومعتقلات الاحتلال لن تنتهي إلا بالإفراج عن جميع الأسرى دون تميز أو استثناء , وإنها ستظل في مقدمة المهام الوطنية التي يسعى شعبنا الفلسطيني وقيادته السياسية لتحقيقها .

 داعياً إلي تحرك شعبي وجماهيري واسع للتضامن مع الأسرى خاصة في ظل استمرار سياسة القمع والتعذيب التي يتعرض لها الأسرى الفلسطينيين والعرب في سجون الاحتلال من انتهاكات وممارسات تتنافى مع كل الأعراف والمواثيق الدولية .

وطالب الزق المجتمع الدولي ومؤسسات حقوق الإنسان بتحمل مسئولياتهم تجاه ما يتعرض له الأسرى من أبسط الحقوق وإجبار حكومة الاحتلال على احترام المواثيق والمعاهدات الدولية وخاصة معاهدة جنيف الرابعة والتحرك العاجل والفاعل لإنهاء معاناة شعبنا وأسرانا البواسل .

 

 

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً