النضال الشعبي تكرم مؤسسات أريحا والأسرى والصحفيين وتؤكد أهمية السلم الأهلي

shello
shello 2011/07/22
Updated 2011/07/22 at 8:19 مساءً

أريحا : نظمت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني فرع أريحا و الأغوار و بمناسبة الذكرى 44 للانطلاقة و الذكرى الثانية لاستشهاد الدكتور سمير غوشة في قاعة المحافظة أمس، حفل تكريم للمؤسسات و الصحفيين و الأسرى بأريحا.

وحضور الاحتفال أمين سر المكتب السياسي للجبهة عوني أبو غوش، وعضو المكتب السياسي محمد العطاونة ، وعضو اللجنة المركزية للجبهة عيسى جلايطة ، ومحافظ محافظة أريحا و الأغوار ماجد الفتياني ،وقائد المنطقة العميد خالد أبو كامل والمقدم محمود صلاح الدين مدير شرطة المحافظة و رؤساء الأجهزة الأمنية و ممثلي فصائل منظمة التحرير الفلسطينية وممثلي المؤسسات الرسمية والشعبية .

وقال أبو غوش  إن قضية شعبنا تمر في ظروف صعبة، حيث أننا نواجه حكومة إسرائيلية متطرفة، تسعى لفرض الوقائع على الأرض عبر مخططاتها الاستيطانية ، وتمارس  الضغوطات الهادفة إلى إفشال اعتراف المجتمع الدولي بالدولة الفلسطينية المستقبلية.

مؤكداً أن تطبيق بنود اتفاق المصالحة الوطنية بات ضرورة ملحة من اجل تحقيق شراكة سياسية حقيقية بين مختلف مكونات شعبنا ، وبما يصون النظام السياسي الفلسطيني ، ويمكننا من مواجهة كافة التحديات،وخوض المعركة الدبلوماسية موحدين لانتزاع الاعتراف بالدولة الفلسطينية.

ونوه أبو غوش أن  المصالحة الوطنية تفتح أمامنا أفاقا سياسية للمضي قدماً في تعظيم المكاسب السياسية والدبلوماسية ومواكبة الانجازات على طريق الحرية والاستقلال لإقامة الدولة الفلسطينية وقطع الطريق على المناورات السياسية التي تقوم بها الإدارة الأمريكية .

ومن ناحية أخرى أكد أبو غوش على  أهمية السلم الأهلي الاجتماعي بين مختلف شرائح ومكونات شعبنا، بما يضمن  تطوير ثقافة الحوار  والتعاون بكافة أبعاده، بما يسهم في تعزيز السلم الأهلي، والنمو الاقتصادي، وتجسيد الوحدة الوطنية والنسيج الاجتماعي، مؤكدا أن الجبهة تعمل من أجل مجتمع فلسطيني يسوده التعاون والتكامل بين مختلف المؤسسات لخدمة الصالح العام الفلسطيني وتشجيع كافة المبادرات بهذا الاتجاه .

و استذكر أبو غوش شهداء شعبنا الفلسطيني و بمقدمتهم الشهيد أبو عمار و الدكتور سمير غوشة و أبو على مصطفى و أبو العباس و نبيل قبلاني و جميع شهداء شعبنا معاهدهم على مواصلة النضال حتى تحقيق الحلم الفلسطيني بإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة و عاصمتها القدس.

وتحدث محافظ محافظة أريحا و الأغوار ماجد الفتياني حول الدور التاريخي التي لعبته و تلعبه الجبهة خلال مراحل النضال الوطني و حرصها على منظمة التحرير الفلسطينية و على الوحدة الوطنية مباركا لجبهة النضال و لأمينها العام الدكتور احمد مجدلاني ذكرى الانطلاقة .

مؤكدا حرص المحافظة على خدمة أبناء شعبنا ،وتقديم كافة التسهيلات والاجراءات التي تساهم في خدمة قضاياهم اليومية والحياتية ،وكذلك أهمية التعاون بين المحافظة وفصائل العمل الوطني .

وفي كلمة فصائل منظمة التحرير الفلسطينية تحدث غازي أبو الهيجا حول الدور الريادي التي تلعبه الجبهة في تحقيق الحلم الفلسطيني بإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة و عاصمتها القدس مستذكرا مؤسسها الدكتور سمير غوشة و مواقفه النضالية المدافعة عن القضية الفلسطينية و حرصه على إنهاء حالة الانقسام .

ومن جانبه قال المقدم محمود صلاح الدين أن مشاركتنا في هذا الاحتفال يأتي في أطار التواصل الدائم مع كافة شرائح المجتمع وخاصة فصائل العمل الوطني في منظمة التحرير وان تكريمهم لنا في هذا اليوم هو فخر واعتزاز لنا وشهادة على دور الشرطة المهم في المجتمع الفلسطيني الذي يستحق منا كل التقدير بكل أطيافه.

في نهاية الحفل تم تكريم محافظ محافظة أريحا و الأغوار و رؤساء الأجهزة الأمنية و بلدية أريحا و عدد من الأسرى و الصحفيين .

 

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً