ثقافة وادبزوايا

صوتُ غفير البلدي(أكرم الصوراني)

صَـوتُ غَــفيرِ الـبَلَدي هَيَّجَ شَعبي الثَّمِلي
الخاءُ والرّاءُ والماءُ معاً والزّفتُ والكَهْــرَبَـلـِي
وأنتَ يا شيخُ لي في الصُّبحِ خَشْ خَشْ خَشَلي
فَكَـمْ وَكَـمْ دَفَّعتَنِي ضَرائِبَ ضَرْ ضَرْ ضَبَلِي
عَ الحامي يالله ادفع وعَ الباري بَر بَر بَرَدِي
فَـقُلنا لا لا للا للا شَلَّحتنا السَروَللي
وخُدودُكَ انتفختْ وتَكرَّشَتْ ووضعي قَش قَش قَشَلي
قرشلةٌ مش لاقي آكل وبطني صَو صَو صَلَلي
واشتقتُ لحُضنِ فَرخةٍ وانتَ الكبابَ تراللي
فَـوَلوَلتُ وَوَلوَلتُ يا وَيللي
فقلتَ لي اخرس وقلتَ لي اصمُد فصمَّتُ صَمْطَمْ طَللي
وقلتَ لي انهض فانشليتُ شَل شَل شَللي
وفتيةٌ سَقـَـــونني قـــهوةً من مزاجِ جَلْ جَلْ جَلَلِي
طَفحتُها باللّي تِعرفوا ودَحَشتُ تُمّي خَــرا نفَلـي
والصبر دَندَن دَندَن لي
والصّبرُ صَبْ صَبَ صَبْ صَبَ لـي
والزفتُ زَفْ زَفَ زَفْ زَفَ لي
والرقصُ طَبْ طَبَ طَبْ طَبَ لي
والحَشيش حَشْ حَشَ حَشْ حَشَ لي
وصرتُ أمشي قاعداً
حِماراً
كالأطرشِ في الزَفْ زَفَلي
أمشي ومع حالي بحكي كحبّة ترا مَللي
والناسُ تَضربُ بعضها في السـّـوقِ بالقَلَقَلقَلِي
والكُــلُّ كَعْ كَعَ كَلكَلي خَلفي ومـن حَواللّي
فَت فَت فت فت فَتَحْلَلِي
والحَمُّ حَم حَمَ حَلحَلِي
واليسارُ في البَاي بَلَّلِي
ومشيتُ أجري هارباً
أَسِدُّ جوع طِفْلَلِي
وأَسِدُّ في الدَينَللي
لا أجارٌ دافعٌ
ولا دينارٌ نافعٌ
وماشي عَ البَرَكَلكَلي
قلتُ أديرُ بنزيناً وأولّع في حوالَيللي
وصَوتُ بشناقٍ نَقْ نَقَ نَقْ نَقَ لي
خُدوا المناصب
خُدوا المكاسب
خُدوا أصبعي
فلا أنا الأصمعي
ولا هذا صَوتُ صفيرِ البُلبُلـي

Print Friendly, PDF & Email
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى