الاخبارشؤون الأسرى

قراقع: الاحتلال يستهدف الاطفال بإطلاق الرصاص الحي عليهم


رام الله- معا- قال عيسى قراقع رئيس هيئة شؤون الاسرى والمحررين ان حكومة الاحتلال الاسرائيلي تستهدف الاطفال بشكل ممنهج ومتعمد، سواء باطلاق الرصاص الحي عليهم خلال عملية الاعتقال بهدف القتل او من خلال سياسة الاعتقالات الواسعة التي تطالهم.
وقال ان الاحتلال يرتكب جرائم علنية وواضحة وان الطفولة الفلسطينية تتعرض للخطر الشديد والدائم امام صمت المجتمع الدولي وعدم تدخل او ملاحقة قانونية على انتهاك اسرائيل للقانون الدولي ولاتفاقية حقوق الطفل العالمية.
وأوضح قراقع انه منذ بداية عام 2017 بلغت حالات الاعتقال في صفوف الاطفال الفلسطينيين 800 حالة من بينهم 25 طفلا اصيبوا بجروح بسبب اطلاق الرصاص عليهم خلال اعتقالهم وملاحقتهم.
واشار قراقع ان معظم الاطفال المعتقلين يتعرضون للتنكيل والتعذيب والمعاملة المهينة والقاسية والحرمان من الحقوق خلال اعتقالهم واستجوابهم ومحاكمتهم، وان هيئة الاسرى تتلقى شهادات صعبة من المعتقلين الاطفال افادوا خلالها بالمعاملة الوحشية والقاسية التي تعرضوا لها منذ لحظة اعتقالهم على يد الجنود او المحققين اضافة الى انه بنسبة 100% من الاطفال يحاكموا باحكام عالية مصحوبة بغرامات مالية مرتفعة وان نسبة البراءه في صفوفهم تكاد تساوي صفر.
أقوال قراقع جاءت خلال زيارته الطفل المحرر الجريح محمود القدومي سكان قرية جيوس قضاء قلقيلية الذي اصيب بعيارات نارية في ساقية واعتقل لمدة شهر وافرج عنه يوم 22/8/2017 وقد شارك قراقع في الزياره وفد من هيئة الاسرى ونادي الاسير وبحضور رئيس بلدية جيوس غسان الحرامي وشخصيات من البلدة وكوادر من حركة فتح.
وقام قراقع ووفد من هيئة الاسرى بزيارة عائلة الاسير المريض بسرطان الرئة موسى صوفان سكان طولكرم المحكوم بالمؤبد ويعاني من وجود اورام سرطانية في الرئتين ويقبع في سجن عسقلان، ويذكر ان للاسير صوفان شقيقين معتقلين محمد المحكوم 18 سنه وعدنان المحكوم بالمؤبد.
ومن جانب اخر قام قراقع ووفد من هيئة الاسرى والاسرى المحررين بزيارة للاسيرة المحرره والناشطة احلام الوحش بمناسبة خروجها من المستشفى حيث تعاني من مشاكل صحية صعبة ولعائلة الاسير الموقوف ستيف مطر والاسير المحرر المريض بالسرطان زياد شعيبات وهم من سكان محافظة بيت لحم.

Print Friendly, PDF & Email
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى