اخبار الجبهةالاخبارمواضيع مميزة

عقدت اجتماعا لكادرها بأريحا النضال الشعبي الحملة الدولية في كافة عواصم العالم وأمام سفارات الولايات المتحدة يجب أن تستمر

أريحا /اكدت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني فرع اريحا و الاغوار ان المنعطف التاريخي المفصلي الذي تمر به قضيتنا الوطنية بعد قرار الرئيس الأمريكي ترامب، بإعلان القدس المحتلة عاصمة لدولة الاحتلال ، نرى لزاما علينا جميعا الوقوف صفا واحدا للتصدي لكل المحاولات الإجرامية للانتقاص من حقوقنا الوطنية .

وجاء ذلك خلال اجتماع عقدته الجبهة بحضور عيسى جلايطة عضو اللجنة المركزية وسكرتيري المناطق التنظيمية و الكتل النقابية ، وأضافت أن جوهر نضالنا الوطني المتواصل منذ عقود هو محاربة محاولات وممارسات الاحتلال الصهيوني لطمس وتهويد و تزوير التاريخ ، متحدية الارادة الدولية و قرارات المؤسسات و الهيئات القانونية الدولية و التي نصت على ان القدس و سائر الاراضي المحتلة عام 1967 هي اراضي دولة فلسطين .

واكد المجتمعون ان الحملة الدولية في كافة عواصم العالم وأمام سفارات الولايات المتحدة يجب أن تستمر لنصرة القدس وإيصال رسالة أن القدس عاصمة دولة فلسطين .
مؤكدين اهمية و ضرورة العمل الوطني المشترك ، و تصليب الموقف الوطني الموحد على كافة المستويات واستمرار التصدي للاحتلال بكل الرسائل الشعبية لرفض قراراته الاستيطانية .

Print Friendly, PDF & Email
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى