الاخبارشؤون عربية ودولية

رئيس جديد لكوبا يخلف راؤول كاسترو


هافانا- “القدس” دوت كوم- شينخوا- خطت كوبا واقتربت أكثر يوم الأربعاء من اختيار رئيس جديد للبلاد، حيث سيتبوأ ميغويل دياز- كانيل، النائب الأول الحالي للرئيس، منصب الرئاسة، خلفا للرئيس الحالي راؤول كاسترو، في تغيير تاريخي للأجيال للمرة الأولى خلال نحو 60 سنة.

وقامت لجنة الترشيح الوطنية بترشيح دياز-كانيل، النائب الأول للرئيس في مجلس الدولة، بعد أن تم اقتراح هذا الرجل البالغ من العمر 57 عاما، في الجمعية الوطنية التي تضم 604 من المشرعين، ليتبوأ منصب الرئاسة في كوبا.

وأخيرا، أعلنت لجنة الترشيح الوطنية اسم دياز- كانيل، بعد أشهر من التوقعات، ثم حظي بإشادة واسعة واحتضان من راؤول كاسترو الذي يعتبر معلمه ومربيه.

قال جيسيلا دوارتي، رئيس لجنة الترشيح الوطنية، خلال طرحه لاسم المرشح “إن دياز-كانيل يتمتع بعمل سياسي غني، تماشيا مع الجيل الذي ولد مع انتصار عام 1959، وظل ينمو مع الثورة منذ أن أصبح قائدا طلابيا”.

وأعلنت كوبا أيضا مرشحين لمناصب ستة من نواب الرئيس.

وتمت تسمية سلفادور فالديس، النائب الحالي للرئيس، وعضو المكتب السياسي، كنائب أول جديد للرئيس.

ورغم أن كاسترو قد انتخب كمشرع في الجمعية الوطنية، ولكنه لن يكون ضمن مجلس الدولة.

وهناك شخصيات سياسية مؤثرة مثل وزير الدفاع ليوبولدو سينتارا فرياس، ووزير الخارجية برونو رودريغيز وزعيم رابطة الشبيبة الشيوعية الكوبية سوسيلي مورفا، ورئيس اتحاد عمال كوبا يوليسيس غويلارتي، قد تم اقتراح أن يكونوا ضمن مجلس الدولة.

ومع هذه التغييرات، سيكون معدل العمر في القيادة الجديدة بين 54 و77 عاما، للمرشحين المقترحين، ممن ولدوا بعد انتصار الثورة الكوبية عام 1959. وهناك نسبة 48% من النساء.

وقدمت الأسماء المقترحة لإجراء تصويت سري عليها بين المشرعين، على أن تعلن النتيجة اليوم الخميس.

ومن المتوقع أن يلقي دياز-كانيل كلمة خلال الجلسة الختامية، حيث سيطرح خريطة طريق للحكومة خلال السنوات الخمس المقبلة.

Print Friendly, PDF & Email
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى