زواياشؤون الأسرى

عمليات قمع وحشية في “ايشل” ونقل عدد من الأسرى للمستشفيات


رام الله – وكالة قدس نت للأنباء/قمعت قوات خاصة تابعة لإدارة سجون الاحتلال الاسرائيلي بشكل وحشي وهمجي، اليوم الأربعاء، الأسرى الفلسطينيين القابعين في سجن “ايشل.
وأفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينية، في بيان لها، بأن القوات القمعية اقتحمت العديد من غرف الأسرى واعتدت عليهم بالضرب، نقل على إثرها عدد منهم إلى المستشفيات، مضيفة أن الوضع متوتر للغاية داخل السجن.
وذكرت تقارير عبرية في وقت سابق، بأن أحد الأسرى الفلسطينيين قام اليوم، بإلقاء الماء المغلي على سجّان إسرائيلي في معتقل “ايشل” التابع لسلطات الاحتلال الإسرائيلي في مدينة بئر السبع، جنوب الأراضي المحتلة عام 1948.
وأوضح موقع “0404” العبري أن أحد السجناء الأمنيين (أسير فلسطيني) هاجم سجّان اسرائيلي في “ايشل” من خلال رشقه بالماء المغلي، ما أصابه بحروق.
وأضاف الموقع المقرّب من الجيش الإسرائيلي أنه تم نقل السجّان إلى مشفى “سوروكا” الإسرائيلي في الداخل المحتل.
وأشار الموقع إلى أن الأسير المُهاجم ينتمي لحركة “حماس”، ويقضي حكماً بالسجن لمدة 30 عاماً، بتهمة الشروع بالقتل ودعم ما وصفه بـ”الإرهاب”.
ولم يذكر الموقع المزيد من التفاصيل حول هوية الأسير الفلسطيني.
يذكر أن عدد الأسرى والمعتقلين الفلسطينيين في سجون الاحتلال بلغ في نهاية شهر شباط/ فبراير 2018، نحو 6500 أسير؛ منهم 63 سيدة، من بينهنّ 6 قاصرات، في حين بلغ عدد المعتقلين الأطفال في سجون الاحتلال نحو 350 طفلًا، و11 نائبًا منتخبًا في المجلس التشريعي.

Print Friendly, PDF & Email
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى