الاخبارشؤون الأسرى

هيئة الاسرى: اهمال طبي متعمد بحق أسيرين


رام الله- معا- حذرت هيئة شؤون الأسرى والمحررين في تقرير صادر عنها، اليوم الأحد، من سياسة الاهمال الطبي المتعمد واستمرار إدارة معتقلات الاحتلال في التنكر لالتزاماتها، بعدم توفير الرعاية الصحية اللازمة والفحوصات الطبية الدورية للأسرى والمعتقلين القابعين في مختلف السجون الإسرائيلية.
وفي هذا السياق أوضح تقرير الهيئة أن الأسير مراد أبو معيلق (40 عاماً) من قطاع غزة، يعاني منذ عام 2004 من مرض يدعى “كرون” وهو التهاب مزمن في الأمعاء، وقد تفاقم وضعه الصحي بسبب ما تعرض له من مماطلة واهمال في العلاج، وعلى إثرها تم استئصال جزء كبير من أمعائه، ومنذ ذلك الوقت تقوم إدارة معتقل “إيشل” بإعطائه إبرة بشكل دوري، ورغم ذلك لا يزال يشتكى الأسير من آلام وحالته الصحية سيئة.
واشتكى الأسير جلال فقيه (37 عاماً) من قرية عراق بورين قضاء نابلس، من أوجاع حادة بسبب “الباسور”، وقد أُجريت له عملية منذ فترة لكن حدث خلل في العملية، وهو بانتظار أن تقوم إدارة معتقل “هداريم” بتحويله لإجراء العملية مرة أخرى بأسرع وقت ممكن.

Print Friendly, PDF & Email
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى