أخباراخبار الجبهةمواضيع مميزة

د. مجدلاني يشيد بالموقف الصيني وورشة المنامة الاقتصادية تفقد اي بعد دولي


رام الله / أشاد الامين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية د. أحمد مجدلاني ، بالبيان الروسي– الصيني المشترك ،والذي طالب بتفادي أية خطوات تقوض حل الدولتين في الشرق الاوسط، ودعم إقامة دولة فلسطينية مستقلة ذات سيادة ضمن حدود عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية، الأمر الذي يؤكد على التمسك بالقانون والشرعية الدولية .
وأضاف د.مجدلاني خلال لقائه اليوم الخميس بمكتبه بمدينة رام الله سفير جمهورية الصين الشعبية لدى دولة فلسطين قواة واي، أن مقاطعة روسيا والصين والاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة ، لورشة المنامة الاقتصادية التي دعت لها دارة ترامب ، ومقاطعة دولة فلسطين ايضا ، يفقد هذه الورشة أي بعد دولي .
وتابع د. مجدلاني ما زالت ادارة ترامب تقدم الاوراق لنتنياهو لمساعدته في الانتخابات ، أن ورشة البحرين بمثابة ورقة انتخابية ، وفي اطار الدعم الامريكي والشراكة مع الاحتلال لمزيد من الحصار المالي والسياسي للشعب والقيادة الفلسطينية .


كما أكد د. مجدلاني للسفير الصيني على الرفض الفلسطيني للحرب الاقتصادية الأمريكية على جمهورية الصين الشعبية ، مشيرا أن النظام الدولي يشهد تغييرات عديدة.
إلى ذلك بحث د. مجدلاني مع السفير الصيني سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين الجبهة والحزب الشيوعي الصيني ،وتبادل الزيارات الحزبية ، وحضر اللقاء عضو اللجنة المركزية للجبهة تغريد كشك
من جانبه جدد واي التأكيد على موقف بلاده الداعم لحل الدولتين ، وأن أي تسوية يقبلها الشعب الفلسطيني تقبلها الصين ، مشيرا لعمق العلاقات بين البلدين مواصلة المشاورات السياسية .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق