أخباراخبار الجبهةمواضيع مميزة

النضال الشعبي تدين الاقتحامات المتكررة للحرم الابراهيمي وتدعو لتعزيز صمود المواطنين بالبلدة القديمة بالخليل


الخليل /ادانت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني في محافظة الخليل الاعتداءات والاقتحامات المتكررة للمسجد الابراهيمي من قبل قطعان المستوطنين والتي كانت اخرها خلال اليومين الماضيين حيث قام المستوطنين بعمل احتفالات وشعائر تلمودية داخل المسجد الابراهيمي وذلك بهدف السيطرة على المسجد الاسلامي في مدينة الخليل وافراغه من المصلين

وجاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقدته قيادة الجبهة لفروع محافظة الخليل بحضور عضو المكتب السياسي للجبهة حكم طالب سكرتير ساحة الضفة التنظيمية .
حيث اكد طالب على ضرورة تعزيز صمود المواطنين بالبلدة القديمة بالخليل جراء ما تتعرض له قلب المدينة النابض والحرم الابراهيمي من محاولات للاستيلاء عليه وتهجير المنطقة من ساكنيها من خلال الممارسات القمعية وفرض الخناق على تحركات المواطنين فيها مطالباً المؤوسسات الحقوقية والقانونية بالوقوف على المعاناة اليومية التي يعاني منها اهالي قلب مدينة الخليل بالبلدة القديمة .
كما طالب حكم طالب مؤوسسات مدينة الخليل بعمل خطة صمود لتوافد المواطنين لهذه المنطقة التاريخية والاسلامية واحيائها على مدار العام ووضع برنامج مقاوم يحافظ على ديمومة فتح المحال التجارية والمؤسسات بالبلدة القديمة وتشجيع المواطنين على زيارتها بشكل يومي مطالباً جميع مؤوسسات مدينة الخليل الرسمية والشعبية بعمل فعالياتها وانشطتها في قلب البلدة القديمة بهدف التصدي لكل محاولات الاستيلاء والتفريغ من قبل حكومة الاحتلال ومستوطنيه .
وفي سياق اخر ناقش الحضور الاوضاع التنظيمية والنقابية للجبهة بفروع محافظة الخليل وخطة الجبهة للبدء بعقد المؤتمرات الفرعية في المحافظات والفروع وصولاً لعقد المؤتمر العام والتي تهدف الجبهة من خلاله الى استمرار العملية الديمقراطية داخل القنوات التنظيمية والنقابية ورفد الجبهة بالدماء الشابة والجديدة وكذلك اعطاء مساحة واسعة للجندر للمشاركة بهذه العملية الديمقراطية الداخلية والتي يكون من مخرجاتها قيادة شابة ترفد العملية الوطنية والسياسية برمتها .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق