أخباراخبار الجبهةمواضيع مميزة

النضال الشعبي من المخجل بل والمعيب منع حماس احياء ذكرى الرمز ياسر عرفات

رام الله / قالت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني، أن منع أمن حماس في غزة، إحياء الذكرى الـ15 لرحيل القائد الخالد الشهيد ياسر عرفات، المقرر إقامتها يوم الإثنين المقبل،دليل تصميم حماس على مواصلة نهجها في طريق الانقسام.
وتابعت الجبهة في ظل الأجواء السائدة والمحاولات الرامية،لإجراء الانتخابات، ومواصلة العمل على تذليل العقبات، يأتي هذا القرار المستهجن والغريب.
وأضافت الشهيد ياسر عرفات،رمز وطني،وهذه الذكرى من المخجل بل والمعيب أن تمنع من قبل حركة تعتبر نفسها حركة مقاومة ضد الاحتلال الذي اغتال الشهيد ياسر عرفات.
ودعت الجبهة حركة حماس إلى الكف عن سياسة القمع والمنع تجاه المناسبات الوطنية، قائلة إن ذلك يشكل عقبة أمام أي تقدم باتجاه إنهاء الانقسام، حيث تبذل كافة الجهود لتوحيد الصف الوطني،والتي بدأت بالدعوة لإجراء الانتخابات.
وتسائلت الجبهة من يمنع إحياء ذكرى وطنية ،هل سيكون مؤتمنا على إجراء انتخابات ديمقراطية ،ويؤمن بالشراكة الوطنية، والتداول السلمي للسلطة

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق