أخباراخبار الجبهةالاخبارمواضيع مميزة

النضال الشعبي تنعى المناضل الكبير محمد زهدي النشاشيبي عضو اللجنة التنفيذية السابق لـ م.ت.ف

رام الله : تنعى جبهة النضال الشعبي الفلسطيني بمزيد من الحزن والأسى ، فقيد الشعب الفلسطيني وأحد قادة مشروعها الوطني ، الشخصية الوطنية الكبيرة ، عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير السابق: محمد زهدي النشاشيبي (أبو زهدي) ، الذي وافته المنية اليوم الاثنين ، عن عمر ناهز 95 عاما.
وتقدمت الجبهة باسم أمينها العام د. أحمد مجدلاني وباسم المكتب السياسي واللجنة المركزية وكافة كوادر وأعضاء الجبهة من ذوي الفقيد وأبناء شعبنا الفلسطيني ، بأحرّ التعازي والمواساة برحيل هذا المناضل الكبير الذي قضى مناضلاً على درب الحرية والاستقلال .
وثمنت الجبهة بكل فخر واعتزاز مناقب وسجايا الراحل الكبير ، الذي أفنى حياته في الدفاع عن حقوق شعبنا وقراره الوطني المستقل ، حيث جسد الشخصية الوطنية المسؤولة وتحمل المسؤوليات التاريخية إلى جانب رفاق دربه في قيادة الشعب الفلسطيني دفاعاً عن حقوق وثوابت شعبنا ، حيث شغل عضوية اللجنة التنفيذية لـ م.ت.ف منذ العام 1960؛ وعضوية المجلس المركزي لمنظمة التحرير ؛ وتولى رئاسة ” الصندوق القومي الفلسطيني ” في عمان وتونس ؛ وعضو المجلس الأعلى للسلطة الوطنية لمخيمات اللاجئين ، ” وعاد إلى فلسطين بعد توقيع اتفاقيات ” أوسلو ” في حزيران/ يونيو 1994 عن طريق أريحا كأول عضو لجنة تنفيذية يدخل فلسطين ؛ وعينه الرئيس الشهيد ياسر عرفات وزيراً للمالية في السلطة الوطنية وعمل في هذا المنصب منذ العام 1994 وحتى العام2000 ؛ تولى رئاسة مجلس أمناء جامعة القدس منذ عام 2004 وحتى العام 2006.
وقالت الجبهة : برحيل المناضل الكبير أبو زهدي النشاشيبي يخسر شعبنا وحركته الوطنية مناضلاً طليعياً وشخصية وطنية اعتبارية ، مناضلاً ومثقفاً كبيراً أعطى لفلسطين وقضيتها جل حياته على طريق تحقيق الاستقلال والحرية الناجزة ودحر الاحتلال وإقامة دولة فلسطين المستقلة وعاصمتها القدس .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق